Atwasat

اتحاد الكرة يترقب الحكم النهائي في قضية بطلان الانتخابات

طرابلس - بوابة الوسط: صلاح بلعيد الجمعة 09 ديسمبر 2022, 09:20 صباحا
alwasat radio

يترقب الوسط الرياضي الليبي الموقف النهائي في قضية الساعة داخل اتحاد كرة القدم، بعد أن تقرر بشكل نهائي النطق بالحكم في قضية الشكوى ببطلان انتخابات اتحاد كرة القدم، والتي تأجلت إلى الأسبوع المقبل، بعد أن قدم اتحاد الكرة استئنافًا ضد القضية، وسيكون الحكم القادم آخر فصل من فصول القضية، إما أن يكون حكمًا نهائيًا ببطلان الانتخابات أو حكمًا قضائيًا آخر، وكانت اللجنة الأولمبية دخلت طرفًا بالقضية وأحالت قرارات وأحكام القضاء الليبي إلى الاتحاد الدولي لكرة القدم «فيفا» للبت في الموضوع.

سبق أن أجل القضاء الليبي النظر في الاستئناف المقدم من اتحاد الكرة ضد شكوى الرئيس السابق للاتحاد أنور الطشاني، ووكيل وزارة الرياضة السابق إبراهيم شاكة بعدم صحة ونزاهة انتخابات اتحاد الكرة الأخيرة، بعدما أحالت اللجنة الأولمبية رسالة قرار النائب العام إلى الاتحاد الدولي لكرة القدم «فيفا» بخصوص تشكيل لجنة تسييرية، بعد قرار القضاء بعدم صحة الانتخابات التي جرت منذ عام ونصف، وتنتظر رد الـ«فيفا» حول القضية التي أصبحت قضية رأي عام رياضي.

الشلماني يتقدم بتظلم واستئناف
وتقدم مجلس اتحاد الكرة الحالي برئاسة عبدالحكيم الشلماني، بتظلم واستئناف، مؤكدًا صحة الانتخابات وكلف محاميًا لمتابعة القضية، ردا على إعلان المرشح السابق لرئاسة الاتحاد الليبي لكرة القدم، أنور الطشاني، صدور حكم قضائي من محكمة جنوب طرابلس يقضي ببطلان انتخابات مجلس إدارة الاتحاد الليبي لكرة القدم، التي جرت في طبرق خلال شهر مارس قبل الماضي. وقال الطشاني في تصريح خاص إلى جريدة «الوسط»: «إن انتخابات اتحاد الكرة الليبي وكل ما صدر عنها يعتبر ملغيا ولا يعتد به». وكان أنور الطشاني قد تم استبعاده من الترشح لرئاسة الاتحاد الليبي لكرة القدم بقرار من لجنة طعون الانتخابات، وسبق له أن ترأس الاتحاد الليبي لكرة القدم في العام 2013، كما انتقد الشلماني في وقت سابق سعي المنافسين له للشكوى أمام القضاء الليبي ومحكمة الكأس الدولية في سويسرا، مستغربًا عدم قبولهم نتائج الانتخابات التي جرت، حسب وصفه، «بروح رياضية وفي نزاهة تامة».

وبعد حكم القضاء ببطلان الاستشكال المقدم من طرف اتحاد الكرة، وبعد تصريحات محامي الاتحاد الليبي بصحة الانتخابات، تقدم المرشحون السابقون لرئاسة اتحاد الكرة الليبي أنور الطشاني وإبراهيم شاكة بشكوى، وباتا على الاستعداد التام للتنفيذ الفوري، بعد حكم القضاء، لتبقى المسألة فقط مرهونة بانتظار التنفيذ الجبري وبقوة القانون، بعد إعطاء حكم القضاء القوة القانونية ببطلان الانتخابات، كما تردد بقوة في الوسط الرياضي أنه جرى تقديم قائمة إلى الاتحاد الدولي لكرة القدم «فيفا» ووزارة الرياضة بتشكيل لجنة تيسيرية موقتة تتولى شؤون كرة القدم وتشرف على انتخابات جديدة بعد 3 أشهر.

- في العدد 368: الزج بالقضاء في المناكفات السياسية.. ومطالب شعبية بالانتخابات

محامي اتحاد الكرة يفند بنود القضية
من جانبه، كشف محامي الاتحاد الليبي لكرة القدم عادل العلاقي، صدور حكم من القضاء ببطلان الاستشكال المقدم من اتحاد الكرة الليبي، بشأن انتخابات اتحاد الكرة الأخيرة، وقال العلاقي، في تصريح سابق إلى جريدة «الوسط»، إن الحكم الذي صدر من القضاء بخصوص انتخابات الاتحاد الليبي لكرة القدم في القضية المرفوعة من المرشحين السابقين أنور الطشاني وإبراهيم شاكة، ليس حكما نهائيا، وأوضح العلاقي أن اتحاد الكرة ما زال أمامه تظلم واستئناف، ولم تتطرق المحكمة لبطلان الانتخابات وإنما هو إجراء بخصوص الاستشكال المقدم من طرفنا، مؤكدا احترام الاتحاد الليبي للقضاء وأن المنازعة الموضوعية ما زالت منظورة أمام القضاء بمحكمة استئناف طرابلس.

وتفوق عبدالحكيم الشلماني في الجولة الأخيرة من الانتخابات، على منافسه إبراهيم شاكة بفارق قليل من الأصوات، في حين استُبعد أنور الطشاني من دخول الانتخابات، وهو رئيس سابق لاتحاد الكرة ومحامٍ ومختص بالقوانين، وكانت محكمة الكأس الدولية بسويسرا، أكدت في وقت سابق أن هذه القضية من اختصاص القضاء الليبي.

أحاديث مثيرة واتهامات بين أطراف القضية
وشهدت الأيام الماضية أحاديث ساخنة بين أطراف القضية، وتحديدا بين الشلماني والطشاني، حيث أعلن الشلماني أنه يملك مستندات قانونية قوية تدين منافسه في الانتخابات الأخيرة، أنور الطشاني، عندما كان رئيسا لاتحاد الكرة، وتجعله في موقف صعب، وسيتم عرضها في الوقت المناسب. وقال الشلماني في تصريحات إذاعية لـ«راديو سبور»: «إن استبعاد الطشاني من دخول انتخابات مجلس إدارة الاتحاد قبل عام ونصف العام كان إجراء سليما، ولا يحق له دخول الانتخابات». وأضاف الشلماني خلال حديثه قائلا «إن الإجراءات القضائية التي قام بها الطشاني ضد المجلس الحالي هي تصفية حسابات ليس إلا، وإن الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) لديه علم بكل التفاصيل، ولم يتدخل لأنه يعرف أن الاتحاد الليبي لم يخترق اللوائح، وأن غلق حساباتنا المالية خطوة لعرقلة عملنا».

ورد الرئيس السابق للاتحاد أنور الطشاني، وهدد بمقاضاة الرئيس الحالي عبدالحكيم الشلماني، على خلفية تصريحات للأخير زعم فيها امتلاكه مستندات قانونية تدين الأول عندما كان رئيسا لاتحاد الكرة. وقال الطشاني، في تصريح إلى جريدة «الوسط»: «أتحدى الشلماني أن يكون يمتلك مستندات تدينني شخصيا، وإذا كان يمتلك أي مستند ضدي فعليه إبرازها أمام الرأي العام الرياضي»، معتبرا أن تصريحات الشلماني لوسيلة إعلام غير ليبية «أمر مثير للتساؤلات»، خاصة أنه رفض خلال السنتين الماضيتين الظهور في أي مناظرة بوسيلة إعلام ليبية.

وأوضح أنه يرفض أن «تخرج المشاكل الليبية خارج إطار الدولة الليبية»، مهددا باللجوء للقضاء «في حالة استمرار الشلماني في أفعاله»، داعيا إلى عرض المسألة على الجمعية العمومية للاتحاد لتقول كلمتها. وشدد الرئيس السابق للاتحاد رفضه شخصنة المسألة، مدللا على ذلك بأن إبراهيم شاكة المرشح السابق على منصب رئيس الاتحاد رفع هو الآخر قضية يطعن فيها بصحة انتخابات اتحاد الكرة الأخيرة.

اتحاد الكرة يترقب الحكم النهائي في قضية بطلان الانتخابات

المزيد من بوابة الوسط

تعليقات

عناوين ذات صلة
اليوم.. 5 مباريات في دوري الأواسط لكرة لقدم
اليوم.. 5 مباريات في دوري الأواسط لكرة لقدم
14 هدفا في 6 مباريات بدوري الدرجة الأولى
14 هدفا في 6 مباريات بدوري الدرجة الأولى
محمد نشنوش ضمن أكثر 100 شخصية مؤثرة في الرياضة العربية
محمد نشنوش ضمن أكثر 100 شخصية مؤثرة في الرياضة العربية
مباراة ودية بين الأهلي طرابلس والهلال استعدادا لعودة «دورينا»
مباراة ودية بين الأهلي طرابلس والهلال استعدادا لعودة «دورينا»
سرت تحتضن أول اجتماع للجمعية العمومية للجنة البارالمبية الليبية
سرت تحتضن أول اجتماع للجمعية العمومية للجنة البارالمبية الليبية
المزيد
الاكثر تفضيلا في هذا القسم