Atwasat

مؤسس «ويكيليكس» حر بعد صفقة إقرار بالذنب مع الولايات المتحدة

القاهرة - بوابة الوسط الثلاثاء 25 يونيو 2024, 09:09 صباحا
WTV_Frequency

أطلق سراح مؤسس موقع ويكيليكس، جوليان أسانج من السجن الإثنين وغادر بريطانيا، وفق ما أعلن «ويكيليكس»، وذلك بعد توصله إلى اتفاق تاريخي مع الولايات المتحدة أقر فيه بذنبه ليطوي صفحة مسلسل قانوني استمر سنوات طويلة.

وأعلن موقع ويكيليكس الذي أسّسه أن «جوليان أسانج حرّ»، بعدما بقي موقوفا في بريطانيا خمس سنوات وهو يحاول مقاومة ترحيله إلى الولايات المتحدة التي سعت لملاحقته قانونيا بتهمة الكشف عن أسرار عسكرية، بحسب وكالة «فرانس برس».

ووافق أسانج على الإقرار بتهمة واحدة هي التآمر للحصول على معلومات تتعلق بالدفاع الوطني ونشرها، وفق وثيقة رُفعت إلى المحكمة في جزر ماريانا الشمالية الواقعة في المحيط الهادئ.

وأقلّت طائرة مستأجرة، أسانج (52 عاما) من لندن إلى بانكوك حيث توقتف للتزوّد بالوقود.

وشاهد مراسلو «فرانس برس» الطائرة أثناء هبوطها في مطار دون ميونغ قرابة الساعة 13,30 (05,30 ت غ).

ومن المقرر أن تتوجّه من هناك إلى سايبان، عاصمة جزر ماريانا الشمالية التابعة للولايات المتحدة، حيث سيمثل أسانج أمام محكمة صباح الأربعاء.

ويتوقع أن يُحكم عليه بالسجن خمس سنوات وشهرين، وهي المدة ذاتها التي أمضاها موقوفا في بريطانيا.

مئات آلاف الوثائق السريّة الأميركية
ويعني ذلك بأنه سيستعيد حريّته على الفور ويعود إلى وطنه أستراليا، حيث ترى الحكومة بأن قضيته «طال أمدها لفترة طويلة جدا وليس هناك ما يمكن كسبه من استمرار سجنه».

كان أسانج (52 عاما) مطلوبا من قبل واشنطن لنشره مئات آلاف الوثائق السريّة الأميركية منذ العام 2010 من خلال منصبه كرئيس موقع ويكيليكس.

من جهة، أصبح أسانج بطلا يمثّل حريّة التعبير بالنسبة للمدافعين عن الحق في ذلك حول العالم. لكنه من جهة أخرى، يرى آخرون أنّه عرّض الأمن القومي الأميركي ومصادر استخباراتية للخطر عبر الكشف عن أسرار.

وسعت الولايات المتحدة إلى محاكمة أسانج لنشره أسرارا عسكرية عن حربي العراق وأفغانستان.

ووجّهت هيئة محلّفين فدرالية كبرى 18 تهمة رسمية لأسانج في العام 2019 تتعلّق بنشر ويكيليكس، مجموعة من الوثائق المرتبطة بالأمن القومي.

ودان نائب الرئيس الأميركي السابق مايك بنس، صفقة الإقرار بالذنب على منصة «إكس»، واصفا إياها بأنها «إجهاض للعدالة.. يقلل من شأن خدمة وتضحية الرجال والنساء في قواتنا المسلحة».

ونشر ويكيليكس تسجيلا مصوّرا لأسانج وهو يتحدّث إلى مجموعة من الأشخاص من مكتب على ما يبدو، قبل أن يصعد إلى طائرة.

وعبّرت عائلة أسانج عن امتنانها العميق للإفراج عنه، بما في ذلك والدته كريستين أسانج التي قالت في بيان أوردته وسائل الإعلام الأسترالية إنها تشعر «بالامتنان لانتهاء معاناة ابني أخيرا».

أما زوجته ستيلا، فشكرت المدافعين عنه قائلة على منصة «إكس»، إن «الكلمات لا يمكنها التعبير عن حجم امتناننا الهائل».

والتقى أسانج زوجته عندما كان متحصّنا داخل سفارة الإكوادور في لندن، وتزوج بها لاحقا في مراسم أقيمت في السجن، وأنجبا طفلين.

اتّهامات بالاعتداء الجنسي
وجاء الإعلان عن الصفقة قبل أسبوعين من الموعد المقرر لمثول أسانج أمام المحكمة في بريطانيا، للطعن في حكم أيّد تسليمه إلى الولايات المتحدة.

وبقي أسانج موقوفا في سجن بيلمارش الخاضع لإجراءات أمنية المشددة في لندن منذ أبريل 2019.

وأوقف بعدما أمضى سبع سنوات في سفارة الإكوادور في لندن لتجنّب تسليمه إلى السويد، حيث كان يواجه اتّهامات بالاعتداء الجنسي أُسقطت لاحقا.

وشملت المواد التي نشرها تسجيلا مصوّرا يظهر مدنيين يتعرّضون للقتل بنيران مروحية أميركية في العراق عام 2007. وكان من بين الضحايا صحفيان يعملان لدى وكالة «رويترز».

- ويكيليكس: قرار تسليم أسانج «يوم مظلم لحرية الصحافة»

ووجّهت الولايات المتحدة اتهامات لأسانج بموجب قانون التجسس العائد للعام 1917، وهو ما حذر أنصاره من أنه قد يفضي إلى سجنه لمدة تصل إلى 175 عاما.

ووافقت الحكومة البريطانية على تسليمه في يونيو 2022.

وفي آخر مستجدات هذه القضية، أفاد قاضيان بريطانيان في مايو الماضي، أن بإمكانه استئناف الحكم القاضي بتسليمه إلى الولايات المتحدة.

وكان من المفترض أن يتضمن هذا الطعن مسألة ما إذا كان أسانج بصفته أجنبيا يحاكم في الولايات المتحدة، سيتمتع بالحماية التي يوفرها حق حرية التعبير المنصوص عليه في المادة الأولى من الدستور الأميركي.

ولم تكن صفقة الإقرار بالذنب مفاجئة تماما، إذ تتزايد الضغوط على الرئيس الأميركي جو بايدن لطي صفحة قضية أسانج المستمرة منذ سنوات طويلة.

وفي فبراير الماضي، قدّمت الحكومة الأسترالية طلبا رسميا في هذا الصدد وأكد بايدن بأنه سينظر فيه، ما عزز آمال أنصار أسانج حيال إمكان وضع حد لمعاناته.

المزيد من بوابة الوسط

تعليقات

عناوين ذات صلة
11 قتيلا جراء انهيار جسر في الصين
11 قتيلا جراء انهيار جسر في الصين
أكثر من 30 مفقودا جراء انهيار جسر في الصين
أكثر من 30 مفقودا جراء انهيار جسر في الصين
إصابة 300 شرطي في مواجهات الجمعة مع المحتجين في بنغلاديش
إصابة 300 شرطي في مواجهات الجمعة مع المحتجين في بنغلاديش
«فرانس برس»: شرطة بنغلاديش تطلق الرصاص الحي على المتظاهرين في دكا
«فرانس برس»: شرطة بنغلاديش تطلق الرصاص الحي على المتظاهرين في دكا
«بلينكن»: إيران تستطيع إنتاج مواد انشطارية لصنع سلاح نووي خلال أسبوع
«بلينكن»: إيران تستطيع إنتاج مواد انشطارية لصنع سلاح نووي خلال ...
المزيد
الاكثر تفضيلا في هذا القسم