Atwasat

رئيس المجلس الأوروبي يلتقي شي جينبينغ مطلع ديسمبر في بكين

القاهرة - بوابة الوسط الخميس 24 نوفمبر 2022, 09:57 صباحا
WTV_Frequency

يزور رئيس المجلس الأوروبي شارل ميشال بكين في الأول من ديسمبر، لعقد قمة مع الرئيس الصيني شي جينبينغ، على ما أفاد مسؤول أوروبي وكالة «فرانس برس»، الخميس.

وأوضح المصدر أنه سيجري الإعلان رسميًا عن اللقاء خلال النهار، مؤكدًا بذلك نبأ أوردته جريدة «فاينانشال تايمز».

وكتب ميشال في تغريدة «سنناقش التحديات الدولية إلى جانب عدد من القضايا ذات الاهتمام المشترك». وأفاد الناطق باسمه «على وقع البيئة الجيوسياسية والاقتصادية المتوترة، تمثّل الزيارة فرصة مؤاتية للتواصل بين الاتحاد الأوروبي والصين».

خلاف غربي بشأن التعامل مع الصين
وتأتي الزيارة في ظل نقاش بين عواصم الاتحاد الأوروبي بشأن كيفية التعامل مع ملف العلاقات مع الصين، وسط قلق بشأن سجل بكين الحقوقي والتهديدات لتايوان والضغوط التجارية على عدد من بلدان الاتحاد الأوروبي ودعم روسيا.

وتحض الولايات المتحدة حلفاءها الغربيين على الوقوف صفا واحدا في مواجهة الصين، لكن بعض أعضاء الاتحاد الأوروبي الذين يقيمون علاقات تجارية كبيرة مع ثاني أكبر قوة اقتصادية في العالم يقاومون فصل الشؤون الدولية بين معسكرين.

ويحاول ميشال المحافظة على نهج وسطي بين ألمانيا التي لديها مصالح اقتصادية واسعة مع الصين من جهة، وأعضاء في الاتحاد الأوروبي مثل ليتوانيا التي أثارت حفيظة بكين عبر إقامة علاقات مع تايوان من جهة أخرى. كذلك، تشعر العواصم الأوروبية بالقلق حيال الروابط بين الصين وروسيا، غداة غزو موسكو لأوكرانيا المدعومة من الغرب.

رقابة على خطاب ميشال
وخلال قمة عقدتها رابطة دول جنوب شرق آسيا «آسيان» في بنوم بنه في وقت سابق هذا الشهر قبيل اللقاء الذي جمع الرئيس الصيني بنظيره الأميركي جو بايدن، دعا ميشال بكين للضغط على روسيا لاحترام القانون الدولي. وقال ميشال لـ«فرانس برس»، حينذاك: «نحث السلطات الصينية على استخدام جميع الوسائل المتاحة لإقناع روسيا باحترام الحدود المعترف بها دوليا وسيادة أوكرانيا».

وفي حدث لافت سلّط الضوء على حدة التوتر بين بروكسل وبكين هذا الشهر، أُلغي خطاب لميشال كان من المقرر أن يُبث خلال معرض تجاري صيني. وأفاد دبلوماسيون أوروبيون «فرانس برس»، بأن الصين سعت إلى فرض رقابة على خطاب مسجل لميشال موجه إلى المعرض الصيني للواردات الدولية وبالتالي فضلت بروكسل سحبه.

وأشار دبلوماسي طلب عدم الكشف عن هويته للوكالة الفرنسية إلى أن السلطات الصينية أرادت فرض رقابة على أي إشارات إلى الحرب في أوكرانيا، وهو ملف حساس بالنسبة لبكين. وتسعى الصين لتصوير نفسها على أنها طرف محايد حيال الحرب لكنها قدّمت دعما دبلوماسيا لحليفتها الإستراتيجية روسيا.

والتقى المستشار الألماني أولاف شولتس والرئيس شي في الصين في الرابع من نوفمبر للدفع باتجاه تعزيز التعاون الاقتصادي وإقامة علاقات تجارية متوازنة أكثر، رغم المخاوف التي يبديها غيره من القادة الأوروبيين.  ولم تعلّق بكين بعد على زيارة ميشال المقررة في الأول من ديسمبر.

المزيد من بوابة الوسط

تعليقات

عناوين ذات صلة
25 نائبا أميركيا يحثون بلينكن على التحرك لحماية الصحفيين في غزة
25 نائبا أميركيا يحثون بلينكن على التحرك لحماية الصحفيين في غزة
الحكومة السنغالية تتبنى مشروع قانون عفو وسط أزمة الانتخابات
الحكومة السنغالية تتبنى مشروع قانون عفو وسط أزمة الانتخابات
مقتل 20 مهاجرا في غرق قارب قبالة السنغال
مقتل 20 مهاجرا في غرق قارب قبالة السنغال
روسيا تعلن صد محاولة إنزال لقوات أوكرانية خاصة قبالة خيرسون
روسيا تعلن صد محاولة إنزال لقوات أوكرانية خاصة قبالة خيرسون
بوتين في خطاب للأمة: الجيش الروسي يتقدم في أوكرانيا على جبهات عدة
بوتين في خطاب للأمة: الجيش الروسي يتقدم في أوكرانيا على جبهات عدة
المزيد
الاكثر تفضيلا في هذا القسم