Atwasat

الملك تشارلز الثالث يتحدث أمام البرلمان للمرة الأولى: «أشعر بثقل التاريخ»

القاهرة - بوابة الوسط الإثنين 12 سبتمبر 2022, 06:16 مساء
alwasat radio

تحدث الملك تشارلز الثالث للمرة الأولى الإثنين، أمام البرلمان البريطاني، حيث أكد أنه «يشعر بثقل التاريخ» وأنه يعتزم اتباع «مثال» والدته إليزابيث الثانية، في مطلع أسبوع وداع الملكة الراحلة.

بعد أربعة أيام من وفاة إليزابيث الثانية في قصر بالمورال، مقرها الصيفي في اسكتلندا، يسجى جثمانها في إدنبره في محطة جديدة من الرحلة الأخيرة للملكة وصولًا إلى الجنازة الوطنية في 19 سبتمبر، وفق «فرانس برس».

الملك الجديد يتقبل التعازي في البرلمان البريطاني
قبل انتقاله إلى العاصمة الاسكتلندية، تقبل الملك الجديد في البرلمان البريطاني في لندن التعازي من رئيسَي مجلسَي اللوردات والعموم. وقال الملك في خطاب مقتضب: «بوقوفي أمامكم اليوم، لا يسعني إلا أن أشعر بثقل التاريخ الذي يحيط بنا ويذكرنا بالتقاليد البرلمانية الحيوية التي يكرس أعضاء المجلسين أنفسهم من أجلها».

-  شاهد «تأبين الملكة»: تشارلز يقود الموكب المرافق لجثمان إليزابيث في إدنبرة
-  شاهد: الصمت يرافق رحلة الملكة إليزابيث الثانية الأخيرة من بالمورال إلى ادنبره
-  جثمان ملكة بريطانيا ينطلق من قصر «بالمورال» في رحلة وداع تاريخية

وأكد أن والدته كانت «مثال التفاني الذي أنا مصمم على اتباعه بإخلاص، بعون الله ومن خلال نصائحكم».

وبقيت إليزابيث الثانية طوال فترة حكمها، التي استمرت 70 عامًا، رئيسة حيادية للدولة، مؤديةً مهامها الدستورية دون التعبير يومًا عن آرائها، من افتتاح الدورات البرلمانية إلى إقرار القوانين وصولًا إلى المصادقة على تعيينات بينها تعيين رئيسة حكومة للمرة الخامسة عشرة في عهدها، وذلك قبل يومين من وفاتها عن 96 عامًا.

تشارلز «مستعد»
بدأ الملك الجديد يتولى مهامه تدريجيًا، مع مهمة صعبة هي خلافة والدته التي كانت تحظى بشعبية كبيرة على خلفية أزمة اجتماعية وانقسامات في المملكة المتحدة، فضلًا عن احتجاجات على الماضي الاستعماري في 14 بلدًا يعتبر فيها رئيسًا للدولة.

ويتولى تشارلز الثالث هذا المنصب وهو أكبر ملوك بريطانيا سنًا عند اعتلائه العرش (73 عامًا).

في إدنبره، سيتمكن البريطانيون اعتبارًا من الإثنين من رؤية ملكتهم الراحلة عن قرب. ويتوقع أن يتقاطر الكثير من الأشخاص إلى كاتدرائية «سانت غايلز» لإلقاء النظرة الأخيرة عليها.

تشارلز وكاميلا وراء النعش
ويغادر النعش قصر «هوليرود هاوس» المقر الملكي الرسمي في اسكتلندا، حيث أبقي نعش الملكة الليلة الماضية بعدما نقل من بالمورال الأحد، بعد الظهر للتوجه إلى كاتدرائية «سانت غايلز».
ويفترض أن ترى الحشود الملك وزوجته اللذين سيسيران وراء النعش، في حين ينتقل بقية أفراد العائلة الملكية بالسيارة في رحلة تستمر نصف ساعة. وتبعد الكاتدرائية أكثر من كيلومتر عن القصر. وخلال المراسم الدينية سيوضع التاج الاسكتلندي المصنوع من الذهب الخالص على النعش.

مراسم جنائزية ليلية خاصة.
وسيسجى جثمان الملكة التي شكلت رمزًا للاستقرار خلال عقود من الاضطرابات والتقلبات، في الكاتدرائية مدة 24 ساعة ويتوقع أن يأتي كثيرون لوداع إليزابيث الثانية مرة أخيرة.

 بعد المراسم الدينية، يستقبل تشارلز الثالث الذي قطع وعدًا بخدمة شعبه طوال حياته، رئيسة الوزراء الاسكتلندية المنادية بالاستقلال نيكولا ستورجن. وعند الساعة 19.20 (الساعة 18.20 ت غ) تبدأ العائلة الملكية مراسم جنائزية ليلية خاصة.

وأصدر الأمير هاري، الذي انسحب من العائلة الملكية منذ انتقاله للعيش مع زوجته ميغان ميركل في كاليفورنيا، بيانًا تكريمًا للملكة، وصفها فيه بأنها «البوصلة» وشكرها لحسها بالواجد و«ابتسامتها المعدية». وقال متوجهًا لجدته: «نفتقدك للغاية».

المزيد من بوابة الوسط

تعليقات

عناوين ذات صلة
شملت لاعبة السلة الأميركية غراينر.. واشنطن وموسكو تعلنان صفقة تبادل سجناء
شملت لاعبة السلة الأميركية غراينر.. واشنطن وموسكو تعلنان صفقة ...
بعد إطلاق غراينر.. بايدن يشكر الإمارات ويتمسك بإطلاق العسكري المسجون في روسيا
بعد إطلاق غراينر.. بايدن يشكر الإمارات ويتمسك بإطلاق العسكري ...
كرواتيا تعلن حصولها على الموافقة لدخول شنغن اعتبارا من يناير 2023
كرواتيا تعلن حصولها على الموافقة لدخول شنغن اعتبارا من يناير 2023
بريطانيا تعبر عن «غضبها» من إعدام رجل أدين في إطار الاحتجاجات في إيران
بريطانيا تعبر عن «غضبها» من إعدام رجل أدين في إطار الاحتجاجات في ...
المفاوضات بين واشنطن وموسكو «تركزت» على ملف غراينر
المفاوضات بين واشنطن وموسكو «تركزت» على ملف غراينر
المزيد
الاكثر تفضيلا في هذا القسم
المزيد من بوابة الوسط