Atwasat

تركيا تعرض الوساطة في أزمة محطة زابوريجيا النووية

القاهرة - بوابة الوسط الأحد 04 سبتمبر 2022, 12:57 صباحا
alwasat radio

عرض الرئيس التركي رجب طيب إردوغان، السبت، وساطة لتسوية الأزمة حول محطة نووية تحتلها القوات الروسية في أوكرانيا وأثارت مخاوف من وقوع كارثة ذرية.

وجاء العرض قبل ساعات من إعلان الوكالة الدولية للطاقة الذرية أن محطة زابوريجيا النووية فُصلت عن آخر خط كان لا يزال يربطها بالشبكة الكهربائية الأوكرانية وباتت الآن تعتمد على خط الاحتياط. وقالت الوكالة في بيان إن «محطة زابوريجيا للطاقة النووية فقدت مرة جديدة اتصالها بآخر خط كهربائي خارجي كان لا يزال يربطها (بالشبكة)، لكن المنشأة تواصل تزويد الشبكة بالكهرباء بواسطة خط احتياطي، وفق ما أُبلغت الوكالة الدولية للطاقة الذرية من الموقع اليوم»، وفق وكالة «فرانس برس».

وتصاعد القلق في الأسابيع الأخيرة بسبب قصف طال المنطقة التي تضم محطة زابوريجيا، أكبر منشأة نووية في أوروبا. وأعلنت أوكرانيا، الجمعة، أنها قصفت قاعدة روسية في بلدة إنرغودار القريبة؛ ما أدى إلى تدمير ثلاثة أنظمة مدفعية ومخزن للذخيرة. 

إردوغان يعرض الوساطة على بوتين
وقالت الرئاسة التركية إن إردوغان أبلغ، السبت، نظيره الروسي فلاديمير بوتين «أن بإمكان تركيا أداء دور المسهِّل بشأن محطة زابوريجيا للطاقة النووية مثلما فعلت بالنسبة لاتفاق الحبوب». ولم ترد معلومات فورية عن اتصال إردوغان بالرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي، السبت، لعرض الوساطة.

- وكالة الطاقة الذرية: فصل محطة زابوريجيا النووية عن خط الكهرباء الرئيسي

وأُرغمت أوكرانيا، أحد أكبر مصدري الحبوب في العالم، على وقف جميع عمليات الشحن تقريبًا بعد أن شنت روسيا غزوًا لأراضيها في أواخر فبراير، ما أثار مخاوف من حدوث أزمة غذاء عالمية. واستؤنفت صادرات الحبوب عبر موانئ البحر الأسود بعد أن وقعت كييف وموسكو في يوليو اتفاقًا برعاية الأمم المتحدة وتركيا.

والشهر الماضي، حذر إردوغان من مخاطر حدوث كارثة نووية عندما زار لفيف بغرب أوكرانيا، لإجراء محادثات مع زيلينسكي. وقال الرئيس التركي إنه يريد تفادي «تشيرنوبيل أخرى»، في إشارة إلى أسوأ كارثة نووية وقعت في جزء آخر من أوكرانيا العام 1986 عندما كانت لا تزال ضمن الاتحاد السوفياتي.

وهذا الأسبوع زار فريق يضم 14 من خبراء الوكالة الدولية للطاقة الذرية منشأة زابوريجيا، وقال المدير العام للوكالة رافاييل غروسي إن أضرارًا لحقت بالمحطة بسبب المعارك. من ناحيته، قال الموفد الروسي إلى فيينا ميخائيل أوليانوف، إن ستة من مفتشي الوكالة سيبقون في المحطة لعدة أيام، وإن اثنين آخرين سيبقيان هناك «بشكل دائم».

المزيد من بوابة الوسط

تعليقات

عناوين ذات صلة
الاتحاد الأوروبي يستضيف مؤتمرا للمانحين في مارس لمساعدة تركيا وسوريا
الاتحاد الأوروبي يستضيف مؤتمرا للمانحين في مارس لمساعدة تركيا ...
سوناك لا يستبعد تزويد أوكرانيا بطائرات مقاتلة
سوناك لا يستبعد تزويد أوكرانيا بطائرات مقاتلة
روسيا تتعهد بالرد في حال تزويد أوكرانيا بطائرات مقاتلة بريطانية
روسيا تتعهد بالرد في حال تزويد أوكرانيا بطائرات مقاتلة بريطانية
ارتفاع حصيلة الزلزال في تركيا وسوريا إلى أكثر من 12 ألف قتيل
ارتفاع حصيلة الزلزال في تركيا وسوريا إلى أكثر من 12 ألف قتيل
زيلينسكي يصل باريس للقاء ماكرون وشولتس
زيلينسكي يصل باريس للقاء ماكرون وشولتس
المزيد
الاكثر تفضيلا في هذا القسم