Atwasat

ارتفاع حصيلة القتلى إلى 78 شخصا بعد ثلاثة أيام من الأعاصير في الولايات المتحدة

القاهرة - بوابة الوسط الإثنين 13 ديسمبر 2021, 09:45 مساء
WTV_Frequency

ساد الارتياح في ولاية كنتاكي، الإثنين، بعد العثور على نحو مئة شخص أحياء كانوا يعملون في مصنع شموع تدمر نتيجة موجة الأعاصير التي أودت بحياة 78 شخصًا على الأقل في الولايات المتحدة.

صار مصنع «إم سي بي» في بلدة مايفيلد الصغيرة كتلة أنقاض، ما أثار مخاوف حول مصير عمال علقوا داخله لحظة وصول الإعصار. لكن الشركة، بعد جهود تعقب لموظفيها، تمكنت من تأكيد أن 94 من بين 110 عمال كانوا في المبنى ليل الجمعة «على قيد الحياة وتم العثور عليهم»، وفق ما أعلن حاكم ولاية كنتاكي إندي ببشير، صباح الإثنين، بحسب «فرانس برس».

تواصل عمليات رفع الأنقاض في مايفيلد
وقال بيشير في مؤتمر صحفي: «كنا نخشى أن يكون الأمر أسوأ بكثير»، معتبرًا ذلك «بارقة أمل» في حين لقي ثمانية أشخاص حتفهم داخل المصنع ولا يزال ثمانية آخرون في عداد المفقودين.

وبعد نحو ثلاثة أيام من وقوع الكارثة، أعلن حاكم الولاية أيضًا أن 64 شخصًا على الأقل لقوا حتفهم في كنتاكي فقط. وتتواصل عمليات رفع الأنقاض في مايفيلد، وتوقع إندي بيشير أن يرتفع عدد الضحايا إلى «أكثر من 70، وربما حتى 80». وكان قد قدر نهاية الأسبوع أن عدد الضحايا في ولايته سيتجاوز «المئة».

وكشف أن الضحايا تتراوح أعمارهم بين 5 أشهر و86 عامًا، ونوه إلى أنه قد يتوجب الانتظار «أسابيع» قبل إعلان حصيلة نهائية للقتلى والأضرار. بالإضافة إلى ذلك، تم تسجيل 14 وفاة في الولايات المجاورة مثل تينيسي وإيلينوي وميسوري وأركنساس، وقد طاولت الظاهرة الجوية الاستثنائية ست ولايات.

 حالة الطوارئ الكبرى في كنتاكي 
في بلدة مايفيلد المنكوبة، تسود مشاهد الأشجار المتساقطة والواجهات المدمرة والمباني التي سويت بالأرض من شدة الإعصار.

من جهته، أعلن الرئيس جو بايدن حالة الطوارئ الكبرى في كنتاكي الأحد، وخصص لها مزيد المساعدات الفدرالية. وينوي زيارة الولاية الأربعاء، وفق ما أعلن البيت الأبيض الإثنين.  كما تعهد وزير الأمن الداخلي الفدرالي أليخاندرو مايوركاس، صباح الإثنين، عبر تلفزيون «سي إن إن» قائلاً: «سنقدم الدعم حتى يتسنى للسكان التعافي وإعادة البناء».

-  (فيديو) حاكم كنتاكي: 80 قتيلا في الولاية جراء الأعاصير بحسب حصيلة جديدة
-  الأعاصير تخلف أكثر من 70 قتيلا في ولاية كنتاكي الأميركية

كان بايدن وصف ما حدث، السبت، بأنه «من أكبر موجات الأعاصير في تاريخنا»، ووصف تداعياتها بأنه «مأساة تفوق التصور». 

في أماكن أخرى في كنتاكي، وكذلك في الولايات المجاورة، تكررت مشاهد الدمار: منازل صارت أثرًا بعد عين، ومبانٍ مدمرة وهياكل معدنية ملتوية نتيجة شدة الرياح، وامتلأت الشوارع بالسيارات المقلوبة والأشجار المحطمة والطوب المتناثر.

قُتل ستة أشخاص على الأقل في مستودع لشركة أمازون انهار سقفه في إدواردسفيل بولاية إيلينوي، حيث يواصل عناصر الإنقاذ البحث عن مفقودين. وسجلت ولاية تينيسي أربع وفيات، وتوفي شخصان في أركنساس، في حين سجلت حالتا وفاة على الأقل في ميسوري.

المزيد من بوابة الوسط

تعليقات

عناوين ذات صلة
منظمة: الأسلحة المتفجرة ألحقت في 2023 أضرارا لم يسبق لها مثيل بالمدنيين
منظمة: الأسلحة المتفجرة ألحقت في 2023 أضرارا لم يسبق لها مثيل ...
الرئيس الإيراني في باكستان لإصلاح ما أفسدته الضربات عبر الحدود
الرئيس الإيراني في باكستان لإصلاح ما أفسدته الضربات عبر الحدود
فرنسا والمغرب يبحثان تعاونهما في مكافحة الإرهاب وتأمين أولمبياد باريس
فرنسا والمغرب يبحثان تعاونهما في مكافحة الإرهاب وتأمين أولمبياد ...
شاهد: تضامن واسع مع اعتصام جامعة كولومبيا الأميركية دعمًا لغزة
شاهد: تضامن واسع مع اعتصام جامعة كولومبيا الأميركية دعمًا لغزة
بايدن يعد زيلينسكي بإرسال مساعدات عسكرية جديدة مهمة «سريعًا»
بايدن يعد زيلينسكي بإرسال مساعدات عسكرية جديدة مهمة «سريعًا»
المزيد
الاكثر تفضيلا في هذا القسم