Atwasat

عراقي يحقق حلمه بتأسيس أول فريق كرة قدم للمكفوفين في بلده

القاهرة - بوابة الوسط الإثنين 17 يونيو 2024, 06:51 مساء
WTV_Frequency

قبل 15 عامًا، فقد عثمان الكناني بصره، فألمّ به خوف من فقدان صلته بكرة القدم التي يهواها منذ صغره. لكن إصراره على عدم الاستسلام دفعه إلى توظيف شغفه في تأسيس أول فريق للمكفوفين في العراق، وإدارة شؤونه.

ويقول الرجل، الذي يبلغ حاليًا 51 عامًا، لوكالة «فرانس برس»: «عندما فقدت بصري، عشت سنة قاسية نسيت فيها حتى كيفية المشي، وأصبحت أعتمد في كل شيء على السمع».

في العام 2008، فقد المدير السابق لمكتبة لبيع الكتب واللوازم المدرسية البصر نتيجة استعمال خاطئ للأدوية لعلاج حساسية موسمية في العين، مما أدّى إلى إصابته بمرض الغلوكوما (تلف في أنسجة العصب البصري).

ويضيف: «ما زاد من المصاعب كان ابتعادي عن كرة القدم». ودام بُعده عن رياضته المفضّلة ثمانية أعوام.

يستخدم اللاعبون المكفوفون أيديهم
لكن بدعم «مؤسسة السراج الإنسانية» التي شارك في تأسيسها لرعاية المكفوفين في مدينته كربلاء (وسط) في 2016، شكّل الكناني فريقًا لكرة الهدف، حيث يستخدم اللاعبون المكفوفون أيديهم لإرسال الكرة إلى الهدف.

وظلّ يلعب مع هذا الفريق حتى شكّل في العام 2018 فريقًا لكرة القدم للمكفوفين، وتفرّغ لإدارة شؤونه. ويتابع: «أصبحت كرة القدم كل حياتي».

ويؤكّد أن تأسيس الفريق أتاح له «إعادة اندماج مع الأصدقاء والحياة»، قائلًا: «بعد أن انعزلت، خرجت فجأة من بين الركام».

أربعة مكفوفين وحارس مُبصر
وانطلق الفريق بشكل رسمي مطلع العام الحالي بعدما تأسّس الاتحاد العراقي لكرة القدم للمكفوفين في نهاية 2023، وتشكّل من 20 لاعبًا من محافظات كربلاء وديالى وبغداد.

ويستعد اليوم لأول مشاركة خارجية له، وذلك في بطولة ودية في المغرب مقرّرة في نهاية يونيو. ويتّخذ الفريق من ملعب مخصّص للعبة خماسي كرة القدم في بغداد مكانًا لتدريباته ثلاث مرات أسبوعيًا. ومن بين اللاعبين عشرة يأتون من خارج العاصمة، للمشاركة في التمارين.

- كرة القدم الخاصة بالمكفوفين في جنوب السودان تعيد إليهم الأمل والثقة
- الاتحاد الأفريقي يسهل على المكفوفين الاستمتاع بمباريات كأس أمم أفريقيا

مدّة الشوط الواحد 20 دقيقة، وعدد اللاعبين في المباراة خمسة، أربعة منهم مكفوفون بالكامل بينما الحارس مبصر. وخلال تمارين الإحماء، يركض اللاعبون في مجموعات من أربعة ممسكين بأذرع بعضهم مع أقنعة على أعينهم.

قواعد اللعبة عبر الصوت
وتتضمّن قواعد لعبة كرة القدم للمكفوفين كرات خاصة ينبثق منها صوت جرس، يتحسّس اللاعب عبره مكان الكرة للحاق بها. ويقوم كلّ من المدرّب والحارس بتوجيه اللاعبين بصوت عالٍ.

بعد ذلك، يأتي دور ما يُعرف بـ«المرشد» أو «الموجّه» الذي يقف خلف مرمى الخصم ماسكًا بجسم معدني يضرب به أطراف المرمى، لجلب انتباه اللاعب، وتوجيهه حسب اتجاه الكرة.

ويصيح اللاعبون بكلمة «فوي» («أنا أذهب» بالإسبانية) بغية تحديد أماكن وجودهم في الملعب لئلّا يصطدموا ببعضهم. وحين يمرّ بائع المرطبات في الشارع المحاذي للملعب مع مكبرات للصوت، تتوقف اللعبة بضع دقائق، لاستحالة التواصل سمعيًا لمواصلة المباراة.

معايير الملعب المستخدم في المواجهات
وبحسب قواعد ومعايير اللعبة، يبلغ طول الملعب أربعين مترًا وعرضه عشرين مترًا، بينما يبلغ ارتفاع المرمى 2.14 متر وعرضه 3.66 متر (مقابل ارتفاع 2.44 متر وعرض 7.32 متر في كرة القدم العادية).

وخصّصت اللجنة البارالمبية العراقية لألعاب ذوي الاحتياجات الخاصة راتبًا شهريًا للاعب، قدره ما يعادل 230 دولارًا، وللمدرب ما يعادل تقريبًا 380 دولارًا. لكن منذ تأسيس الفريق، لم تصل التخصيصات المالية بعد، إذ لا تزال موازنة العام الحالي قيد الدراسة في مجلس النواب العراقي.

رئيس الاتحاد العراقي لكرة القدم للمكفوفين يشيد
وأشاد رئيس الاتحاد العراقي لكرة القدم للمكفوفين طارق الملا (60 عامًا) بالتزام اللاعبين بالحضور إلى التدريبات «على الرغم من الضائقة المالية التي يواجهونها. البعض ليست لديه موارد مالية، لكن مع ذلك سيتحمّلون تكاليف تذاكر السفر والإقامة في المغرب».

ويضيف: «أرى أن اللاعبين لديهم إمكانات خارقة، لأنهم يعملون على مراوغة الكرة وتحقيق توافق عضلي عصبي، ويعتمدون على الصوت». ويأمل الملّا أن «تشهد اللعبة انتشارًا ببقية مدن البلاد في إطار التشجيع على ممارستها، وتأسيس فرق جديدة أخرى».

معسكر داخلي في بغداد غير كافٍ
ودخل الفريق معسكرًا تدريبيًا في إيران لعشرة أيام، إذ إن «المعسكر الداخلي في بغداد غير كافٍ، والفريق يحتاج إلى تهيئة أفضل للبطولة في المغرب». وعلى الرغم من صعوبة مهمته، يُظهر المدرّب علي عباس (46 عامًا)، المتخصّص في كرة القدم الخماسية، قدرًا كبيرًا من التفاؤل.

المزيد من بوابة الوسط

تعليقات

عناوين ذات صلة
إسبانيا تتوج بكأس أمم أوروبا بعد فوز صعب على إنجلترا
إسبانيا تتوج بكأس أمم أوروبا بعد فوز صعب على إنجلترا
«البديل السوبر» مارتينيز يقود الأرجنتين إلى الاحتفاظ بلقب كوبا أميركا
«البديل السوبر» مارتينيز يقود الأرجنتين إلى الاحتفاظ بلقب كوبا ...
الرباعة المصرية سارة سمير حصدت البرونز في ريو وتحلم بذهب باريس
الرباعة المصرية سارة سمير حصدت البرونز في ريو وتحلم بذهب باريس
أعمال العنف تعكر صفو احتفالات الأرجنتينيين بلقب «كوبا أميركا 2024»
أعمال العنف تعكر صفو احتفالات الأرجنتينيين بلقب «كوبا أميركا ...
الألماني توماس مولر يضع حدًّا لمسيرته الدولية بـ«131 مباراة و45 هدفًا»
الألماني توماس مولر يضع حدًّا لمسيرته الدولية بـ«131 مباراة و45 ...
المزيد
الاكثر تفضيلا في هذا القسم