Atwasat

بالتزامن مع زيارة بوتين الصين.. النفط يحقق مكاسب أسبوعية بزيادة الطلب

القاهرة - بوابة الوسط الجمعة 17 مايو 2024, 05:31 مساء
WTV_Frequency

بالتزامن مع تفاعلات زيارة الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بكين، وتصريحاته مع نظيره الصيني شي جينبينغ حول تعزيز التعاون مع الصين في مجال الطاقة بين موسكو وبكين، استقرت أسعار النفط، اليوم الجمعة، بينما يتجه خام برنت القياسي العالمي لتحقيق أول مكسب أسبوعي في ثلاثة أسابيع، حيث دعمت المؤشرات الاقتصادية من الصين والولايات المتحدة آمال المستهلكين الكبار في ارتفاع الطلب.

وارتفع خام برنت سنتا، بحسب تقرير لوكالة «رويترز» اليوم، بما يعادل 0.01% إلى 83.28 دولار للبرميل، بينما كسب الخام الأميركي غرب تكساس الوسيط 0.06%، ليصل إلى 79.28 دولار.

وفي حين يتجه برنت صوب تحقيق زيادة بنحو 0.6% في غضون أسبوع، يتجه خام غرب تكساس الوسيط نحو تحقيق مكاسب 1.3%.
وقد ارتفع الناتج الصناعي الصيني 6.7% على أساس سنوي في أبريل الماضي مع تسارع وتيرة التعافي في قطاع التصنيع، متسارعاً من 4.5% في مارس، مما يشير إلى طلب أقوى محتمل في المستقبل. كما أعلنت الصين خطوات كبيرة لتحقيق الاستقرار في قطاع العقارات الذي تضرر من الأزمة.

وقال تاماس فارغا، من شركة «بي في إم» للوساطة وساطة، لـ«رويترز» إنه في حين أن الأرقام الصينية والهجوم الأخير على البنية التحتية النفطية في روسيا من قِبل أوكرانيا يعززان الأسعار، فإن النفط لم يحقق بعد انتعاشًا مقنعًا من تراجعه الأخير.

ولفت مسؤولون إلى أن السلطات الروسية تمكنت من احتواء حريق اندلع في مصفاة توابسي الروسية لتكرير النفط بعد هجوم بطائرة دون طيار أوكرانية.

وأضاف تاماس: «ربما يكون نقص الحماس الصريح هو وظيفة الطلب الفاتر على المنتجات، مما يؤدي إلى انخفاض هوامش التكرير».

من ناحية أخرى، أدى الانخفاض في مخزونات النفط والمنتجات المكررة في مراكز التجارة العالمية إلى إيجاد تفاؤل بشأن الطلب، مما عكس اتجاه ارتفاع المخزونات الذي أثر بشدة على أسعار النفط الخام في الأسابيع السابقة.

ودعمت المؤشرات الاقتصادية الأخيرة من الولايات المتحدة التفاؤل بشأن الطلب العالمي على النفط، حيث أظهرت بيانات، الأربعاء الماضي، أن أسعار المستهلكين في الولايات المتحدة ارتفعت أقل من المتوقع في أبريل، مما عزز التوقعات بخفض أسعار الفائدة.

ومن الممكن أن يساعد انخفاض أسعار الفائدة بالولايات المتحدة في تراجع قيمة الدولار، وهو ما من شأنه أن يجعل النفط أرخص بالنسبة للمستثمرين من حائزي العملات الأخرى.

على جانب آخر، كان المستثمرون يتطلعون في الغالب إلى نتائج اجتماع «أوبك +» المقبل في الأول من يونيو. وقال المحلل في «ساكسو بنك» أولي هانسن لـ«رويترز»: «مع تحرك سعر خام برنت إلى ما دون 90 دولارًا، وهو المستوى الذي تستهدفه المملكة العربية السعودية ودول أخرى بهدوء، فمن المرجح أن يؤدي اجتماع «أوبك +» المقبل إلى تمديد تخفيضات الإنتاج الحالية».

المزيد من بوابة الوسط

تعليقات

عناوين ذات صلة
«ميتا» تطلق برنامج ذكاء صناعي للشركات الأوروبية الناشئة
«ميتا» تطلق برنامج ذكاء صناعي للشركات الأوروبية الناشئة
«العدل الأميركية» توصي بتوجيه تهم جنائية ضد «بوينغ»
«العدل الأميركية» توصي بتوجيه تهم جنائية ضد «بوينغ»
«أدنوك» الإماراتية تعرض الاستحواذ على «كوفسترو» الألمانية بـ12 مليار يورو
«أدنوك» الإماراتية تعرض الاستحواذ على «كوفسترو» الألمانية بـ12 ...
بـتكلفة 8 مليارات دولار.. دبي تنشئ نظام تصريف لمياه المطر بعد فيضانات غير مسبوقة
بـتكلفة 8 مليارات دولار.. دبي تنشئ نظام تصريف لمياه المطر بعد ...
ألمانيا تطالب الصين والاتحاد الأوروبي بإيجاد حل بشأن السيارات الكهربائية
ألمانيا تطالب الصين والاتحاد الأوروبي بإيجاد حل بشأن السيارات ...
المزيد
الاكثر تفضيلا في هذا القسم