Atwasat

واشنطن ترد على السلوك «الاستفزازي» للصين بتعزيز التجارة مع تايوان

القاهرة - بوابة الوسط السبت 13 أغسطس 2022, 11:29 صباحا
WTV_Frequency

أعلن البيت الأبيض الجمعة، أن الولايات المتحدة ستعزز مبادلاتها التجارية مع تايوان، وتؤكد حقها في التحرك بحرية جوًا وبحرًا في المضيق، الذي يفصل الجزيرة عن الصين، ردًا على السلوك «الاستفزازي» لبكين.

وقال منسق البيت الأبيض لقضايا آسيا والمحيط الهادئ ومستشار الرئيس جو بايدن، كورت كامبل إن خطة تجارية جديدة ستكشف خلال أيام، بينما ستعبر قوات أميركية مضيق تايوان في الأسابيع المقبلة، بحسب وكالة «فرانس برس».

وجاء البيان بعدما أجرت بكين التي أغضبتها زيارة لرئيسة مجلس النواب الأميركي نانسي بيلوسي إلى تايوان، أكبر مناورات عسكرية على الإطلاق حول الجزيرة التي تتمتع بحكم ذاتي.

واتهمت تايوان الصين باستخدام زيارة بيلوسي أعلى مسؤول أميركي منتخب يزور الجزيرة منذ عقود، «ذريعة» لبدء التدريبات التي وصفتها تايبيه بأنها تجربة لغزو.

وتعتبر الصين تايوان جزءا لا يتجزأ من أراضيها، وتتعهد باستعادتها يوما ما ولو بالقوة إذا لزم الأمر.

وقال كامبل إن زيارة بيلوسي «تتفق»، مع سياسة واشنطن الحالية، معتبرًا أن الصين «بالغت في رد فعلها»، مضيفًا أن بكين استخدمت هذه الذريعة «لشن حملة ضغط مكثفة على تايوان لمحاولة تغيير الوضع الراهن وتعريض السلام والاستقرار عبر مضيق تايوان وفي المنطقة الأوسع للخطر».

«الصين بالغت في رد فعلها»
وتابع كامبل أن «الصين بالغت في رد فعلها ولا تزال أفعالها استفزازية ومزعزعة للاستقرار وغير مسبوقة».

وردا على تدريبات الصين، تعيد الولايات المتحدة تأكيد التزامها في المنطقة، لكنها تؤكد على سياسة «الغموض الاستراتيجي» التي تتبعها وتعني الاعتراف بالصين دبلوماسيًا وفي الوقت نفسه دعم الحكم الذاتي لتايوان.

خارطة طريق طموحة
وقال كامبل إن إدارة الرئيس الأميركي جو بايدن «ستواصل تعزيز علاقاتها مع تايوان، بما في ذلك عبر مواصلة الدفع قدما بعلاقتنا الاقتصادية والتجارية».

وأضاف «نعد حاليا على سبيل المثال، خارطة طريق طموحة لمفاوضات تجارية سنعلنها في الأيام المقبلة»، موضحا أن الولايات المتحدة ستؤكد حقها في استخدام المجال الجوي والبحري الدولي بين الصين وتايوان.

وأوضح كورت كامبل للصحفيين أن القوات الأميركية «ستستمر في الطيران والإبحار والعمل حيثما يسمح القانون الدولي بذلك، بما يتفق مع التزامنا حرية الملاحة منذ فترة طويلة»، مضيفا أن «ذلك يشمل عمليات عبور جوية وبحرية عادية عبر مضيق تايوان في الأسابيع المقبلة».

ولم يوضح المسؤول الأميركي شكل الانتشار الذي سيرافق هذه المناورات، وقال إنه «لا تعليق لدي بشأن طبيعة عملياتنا ولا مواعيد عبور مضيق تايوان».

- تايوان تتهم الصين باستخدام المناورات العسكرية في «الإعداد للغزو»
- الصين تواصل مناوراتها العسكرية بالقرب من تايوان.. وهذا هو الرد الأميركي

عبرت وزارة الخارجية التايوانية عن شكرها لواشنطن على «دعمها الحازم»، مشددة في بيان السبت على «إجراءات واشنطن الملموسة لضمان أمن مضيق تايوان والسلام في المنطقة».

وانتقد المسؤول الأميركي الكبير قرار الصين إنهاء تعاونها في مجال المناخ مع الولايات المتحدة، لكنه أكد أن واشنطن ما زالت تبقي قنوات الاتصال «مفتوحة» مع بكين.

وأضاف أن بايدن والرئيس الصيني شي جينبينغ طلبا من طاقميهما ترتيب عقد قمة بينهما، لكنه رفض التعليق على معلومات تفيد بأنها قد تعقد خلال اجتماع مجموعة العشرين في بالي نوفمبر المقبل، قائلا «ليس لدينا أي شيء آخر في ما يتعلق بالتفاصيل عن الموعد أو المكان».

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط

تعليقات

عناوين ذات صلة
محادثات صعبة بين ألمانيا والصين حول زيادة الرسوم الأوروبية
محادثات صعبة بين ألمانيا والصين حول زيادة الرسوم الأوروبية
«لوموند»: تحديات اقتصادية صعبة تواجهها فرنسا عقب انتخابات يوليو
«لوموند»: تحديات اقتصادية صعبة تواجهها فرنسا عقب انتخابات يوليو
مشروع غير مألوف.. جزائريتان تقتحمان حقل الزراعة البيئية
مشروع غير مألوف.. جزائريتان تقتحمان حقل الزراعة البيئية
«سيتي غروب» تتوقع تراجع أسعار النفط إلى 60 دولارا في 2025
«سيتي غروب» تتوقع تراجع أسعار النفط إلى 60 دولارا في 2025
هجمات البحر الأحمر ترفع رسوم تأمين الشحن التجاري 6%
هجمات البحر الأحمر ترفع رسوم تأمين الشحن التجاري 6%
المزيد
الاكثر تفضيلا في هذا القسم