Atwasat

باسم يوسف يضع معاناة الشعب الفلسطيني في دائرة الضوء العالمية

القاهرة - بوابة الوسط الخميس 09 نوفمبر 2023, 06:26 مساء
WTV_Frequency

وضع الإعلامي المصري الساخر باسم يوسف معاناة الشعب الفلسطيني في دائرة الضوء العالمية، خلال المقابلة الثانية مع المذيع بيرس مورغان.

 أثار يوسف شغف وترقب المتابعين عندما نشر تنويها عن المقابلة على صفحته على إنستغرام، قائلا: «محادثة هادئة عميقة حول قضية معقدة للغاية»، وقال الممثل الكوميدي المصري إن القصف العشوائي للمدنيين لن يؤدي إلا إلى مزيد من العنف

استمر اللقاء الثاني مدة ساعتين تقريبًا، وكانت الحرب بين إسرائيل وغزة الموضوع الرئيسي فيه، وعلى الرغم من أنه كان ساخنًا في بعض الأحيان، إلا أن يوسف وبيرس مورغان أبقياه متحضراً، وقد حازت المقابلة بالفعل على ما يقرب من ثلاثة ملايين مشاهدة على موقع يوتيوب في أقل من يوم واحد منذ بثها.

لم تكن «الجولة الثانية» ساخرة بشكل صارخ مثل اللقاء السابق، إلا أن المقابلة تعمقت في العديد من نقاط الحديث، وتقدم منظورًا عربيًا، غالبًا ما يجري تجاهله في وسائل الإعلام الغربية، كما قدم يوسف لمورجان مذاقًا من المطبخ الفلسطيني، حيث قدم للمذيع الإنجليزي بعض الزعتر وزيت الزيتون من الضفة الغربية.

معرض الشارقة الدولي للكتاب يستضيف الإعلامي المصري باسم يوسف
باسم يوسف: ترامب بات صوتًا لمَن تملؤهم نظريات المؤامرة
دار ديور للتجميل تستغني عن بيلا حديد بسبب دعمها فلسطين

وتتلخص أهم نقاط اللقاء في مناقشة الفارق بين معاداة السامية مقابل معاداة الصهيونية، حيث سعى يوسف إلى تحديد الفرق بين معاداة السامية ومعاداة الصهيونية، مشيرًا إلى أن الانتقادات الموجهة إلى إسرائيل ليست إدانة للشعب اليهودي ككل،
وقال يوسف: «أعتقد أن هناك ارتفاعا في معاداة السامية في العالم». «هذا أمر خطير للغاية، كمسلم مر بأحداث وقعت فيها هجمات إرهابية في مكان ما وانعكس ذلك علينا، أستطيع أن أشعر بذلك تماما». وأضاف أنه منذ بدء الحرب في 7 أكتوبر، تلقى عدة رسائل من أصدقاء يهود يسألون عما إذا كانت عائلة زوجته الفلسطينية آمنة.

وتابع: «أعتقد أنه من المهم للغاية الاتفاق على اللغة لأن كلمة معاداة السامية جرى استخدامها وإساءة استخدامها، وفي معظم الأحيان ليس في مصلحة الشعب اليهودي».

الصوت اليهودي من أجل السلام في أميركا
وأشار يوسف إلى الاحتجاجات التي نظمتها منظمة «الصوت اليهودي من أجل السلام» في الولايات المتحدة، حيث احتج نشطاء على الاعتداءات الإسرائيلية على المدنيين الفلسطينيين، والمنظمة الناشطة معروفة بموقفها اليهودي اليساري المناهض للصهيونية، وقال يوسف، في إشارة إلى السياسية اليمينية المتطرفة الأميركية مارجوري تايلور جرين كمثال، «إن أتعس شيء رأيته هو أن الأشخاص الذين يدعمون إسرائيل، بقوة، هم أنفسهم معادون للسامية».

أي شخص يعتقد أن الأمر يتعلق بحماس.. غبي
قال يوسف: «يمكنهم أن يخبروك أن الأمر يتعلق بحماس، لكنهم قالوا ذلك مرات عديدة يا بيرس»، وتابع «هذه طريقة لدفعهم إلى سيناء، لا يتعلق الأمر بالقضاء على حماس، لقد أبحرت هذه السفينة، أنا آسف، ولكن أي شخص يعتقد أن الأمر لا يزال يتعلق بحماس فهو غبي».

ورغم اعتراض بوريس إلا أن يوسف استمر في تفنيد الرؤى، وأشار مرارا وتكرارا إلى رد الفعل غير المتناسب من جانب إسرائيل، قائلا: «لم يعد هذا مبدأ العين بالعين». «هذه عين، عضو، حياة، منزل، حي، شعب بأكمله – بالعين... الأمر لم يعد يتعلق بحماس بعد الآن».

"ضع نفسك على الجانب العربي"
أحد الجوانب الأكثر تأثيرًا في ظهور يوسف في برنامج مورغان هو أنه يسلط الضوء على المنظور العربي الذي غالبًا ما يجري التقليل منه في المناقشات الغربية حول الصراع، وأشار يوسف إلى التهجير والطرد القسري للفلسطينيين على مدى 75 عاما الماضية، وأكد أن نكبة عام 1948 كانت من أحلك اللحظات في التاريخ الفلسطيني والعربي، ولكن وسائل الإعلام لا تستمع إلى العرب.

وذكّر يوسف بالمفتاح الذي يحمله الفلسطينيون كقلادة، «هذا المفتاح هو منزلهم الذي طردوا منه» وتابع «ضع نفسك على الجانب العربي». «في عام 1948، كنتم تشكلون 70% من السكان، وفجأة تمنحك الأمم المتحدة 48% من الأرض».

مورغان يصف نتنياهو بـ«المشكلة الكبيرة»
وقال مورغان إنه أجرى مقابلة مع نتنياهو في وقت سابق من هذا العام، في خضم الاحتجاجات ضده في إسرائيل، «لم أستطع أن أفهم ما كان يعتقد أنه كان يفعله، باستثناء أنه بدا لي أنه من المنفعة السياسية أن يحصل على السلطة». لقد وضع مجموعة من العناصر اليمينية في حكومته، والذين لديهم سجلات سيئة للغاية، ويتحدثون بطريقة تحريضية بشكل لا يصدق عن الفلسطينيين»، وأضاف مورغان: «لقد أصبح نتنياهو بالنسبة لي مشكلة كبيرة». 

خطورة المعلومات المغلوطة
كما ناقش يوسف ومرجان مسألة إيجاد المصداقية في تصريحات الحكومة الإسرائيلية، قال يوسف: «أنا لست صحفياً». «لكن كصحفي، لا أقبل أي شيء قد تقوله السلطة، خاصة إذا كانت هذه السلطة لها تاريخ طويل من الكذب».

واستعرض يوسف بشكل مرتب تاريخ الصراع وحجم القتل والدمار والتهجير الذي تسببت في سلطة الاحتلال الصهيوني، في فلسطين وجنوب لبنان، وقتل المدنيين والطواقم الطبية والإعلاميين،مستشهدا بالمراسلة شيرين أبو عقلة، وهي مواطنة فلسطينية أمريكية، والتي أصيبت برصاصة في رأسها، وقدموا أدلة الطب الشرعي وشريط فيديو جرى التلاعب به قائلين إنهم ليسوا هم بل الجهاد الإسلامي»

ووافق مورغان على أن الحكومة الإسرائيلية معروفة بتلفيق الأدلة قائلا، «أعتقد أن الحكومة الإسرائيلية كذبت، أنا لن أجادل في ذلك».

وحققت مؤخراً حلقة ظهر فيها باسم مع الإعلامي بيرس مورغان خلال برنامجه الشهير «أرصفة غير مركزية» (PiersUncensored) الذي يعرض على قناة «فوكس نيوز» و«قناة سكاي نيوز»، ملايين من المشاهدات، وناقشا خلال الحلقة الأحداث الجارية في قطاع غزة، وتصدر اللقاء، الذي وصفه الكثيرون بـ«الاستثنائي»، عناوين الصحافة العربية والغربية ومواقع التواصل الاجتماعي.

وكتب بيرس على حسابه على منصة «إكس» (تويتر سابقًا، «15 مليون مشاهدة لحواري مع باسم يوسف يجعله أعلى اللقاءات مشاهدة منذ بداية إطلاق البرنامج».

المزيد من بوابة الوسط

تعليقات

عناوين ذات صلة
راين غوسلينغ سيؤدي أغنية «آيم دجاست كين» في احتفال الاوسكار
راين غوسلينغ سيؤدي أغنية «آيم دجاست كين» في احتفال الاوسكار
«المونتاج» بطل مجهول وراء فوز الأفلام بالأوسكار
«المونتاج» بطل مجهول وراء فوز الأفلام بالأوسكار
شاهد على «صباح الوسط»: منحة محترف الرواية.. تحديات النسخة الأولى وآفاق الثانية
شاهد على «صباح الوسط»: منحة محترف الرواية.. تحديات النسخة الأولى ...
ألكسندر نيف مديراً عاماً لدار «أوبرا باريس» حتى 2032
ألكسندر نيف مديراً عاماً لدار «أوبرا باريس» حتى 2032
جمعة بوكليب: طرابلس ترفض من يرفض العيش مع القطيع
جمعة بوكليب: طرابلس ترفض من يرفض العيش مع القطيع
المزيد
الاكثر تفضيلا في هذا القسم