Atwasat

«ذي لاست أوف أس» من ألعاب الفيديو إلى الشاشة

القاهرة - بوابة الوسط الأحد 15 يناير 2023, 01:05 مساء
WTV_Frequency

يشكّل اقتباس لعبة فيديو في فيلم أو مسلسل تلفزيوني مهمة صعبة قد لا تكتب لها النجاح على الدوام، غير أن مسلسل المغامرات التشويقي «ذي لاست أوف أس» الذي ينطلق عرضه على «إتش بي أو»، الأحد، وتدور أحداثه في عالم منكوب بكارثة كبرى، يسعى لتغيير هذه الصورة.

فمع أصداء جيدة لدى النقاد وآراء إيجابية بنسبة 97% على موقع «روتن تومايتوز» للتقييمات، فإن هذا المسلسل الذي يُبث اعتبارا من الإثنين، في المملكة المتحدة عبر «سكاي» و«ناو تي في»، وفرنسا «برايم فيديو»، يبدو في موقع جيد لتحقيق أول نجاح خلال العام على منصات البث التدفقي، بعد عشر سنوات من طرح لعبة الفيديو على «بلاي ستيشن»، وفق «فرانس برس».

ديكتاتورية عسكرية
قصة المسلسل التي أعدها للشاشة أحد مؤلفي العمل نيل دروكمان، وكريغ مازن (تشيرنوبيل)، بقيت وفية لأجواء اللعبة المنتجة من استوديوهات «نوتي دوغ»، وتتبع الثنائي المكوّن من جويل، وهو مهرب يعيش نكبة بسبب مأساة تعرّض لها، والمراهقة إيلي التي يتعين عليه حمايتها، في أمل أخير لعالم بات على طريق الزوال بسبب تفشي فيروس وتنتشر فيه كائنات الزومبي.

تدور الحلقات التسع في أميركا منكوبة بعد كارثة كبرى وترزح تحت ديكتاتورية عسكرية. ويؤدي دور جويل الممثل بيدرو باسكال، الشرطي في مسلسل «ناركوس» والذي شارك أيضا في «غايم أوف ثرونز» و«ماندالوريان»، فيما تجسد بيلا رامسي «غايم أوف ثرونز» دور «إيلي».

وتواجه «إتش بي أو ماكس»، التي أعلنت للتو عن زيادة أسعار الاشتراكات في الولايات المتحدة (من 14.99 دولار إلى 15.99 دولار للاشتراك الشهري بدون إعلانات)، تحديات كبيرة.

ففي ظل حيرة المشاهدين بسبب الإصدارات الكثيرة التي تطرحها منصات البث التدفقي أسبوعيًا، فإن المنصة «تظل بوضوح مرجعا على صعيد المسلسلات الأصلية، لكنّ شركتها الأم «وورنر براذرز ديسكوفري» على مفترق طرق على صعيد الأموال التي ترغب في إنفاقها على المشاريع، حسب ما يقول لوكالة «فرانس برس» المحلل لدى «تي في ريف» جون كاسيلو.

نجاحات نادرة
وفيما اقتُبست ألعاب فيديو كثيرة إلى الشاشة الكبيرة، فإنها غالبا ما تحقق نجاحات محدودة في السينما أو التلفزيون.

وحسب قائمة جمعها موقع «بوكس أوفيس موجو»، فإن خمسة أفلام فقط من هذا النوع تجاوزت بإيراداتها الـ400 مليون دولار في جميع أنحاء العالم، وأهمها «ووركرافت» (2016، 439 مليون دولار)، يحتل المركز 288 في تصنيف أهم الأفلام على الإطلاق.

فمن «لارا كروفت توم رايدر» العام 2001، إلى «سونيك ذي هيدهوغ» في العام 2020 (الجزء الثاني العام 2022)، مرورا بـ«ريزيدنت إيفل»، وأخيرا سلسلة الرسوم المتحركة «أركاين» على «نتفليكس» المستوحاة من لعبة «ليغ أوف ليجندز» والتي حصدت جوائز في حفل توزيع جوائز إيمي (2022).. النجاحات في هذا الإطار نادرة نوعا ما.

- قصة الحب تترسخ بين ألعاب الفيديو وعالم الأفلام والمسلسلات

- «نتفليكس» تقتحم مجال ألعاب الفيديو

ويؤكد جون كاسيلو أيضا أن «ما يجعل لعبة فيديو مسلية لا يسري بالضرورة على فيلم أو مسلسل ترفيهي، والعكس صحيح»، لكنه يلفت إلى أن قصة مسلسل «إتش بي أو» الجديد «مستوحاة من نوع شعبي حتى خارج إطار ألعاب الفيديو»، كما أن «الشخصيات مقنعة» في هذا العمل.

في مقابلة مع جريدة «نيويورك تايمز»، يوضح نيل دراكمان أن «أهم شيء هو الحفاظ على روحية اللعبة»، وليس بالضرورة الالتزام بتسلسلات كاملة منها.

ولا تزال مشاريع اقتباس أخرى لألعاب فيديو على الشاشة قيد التحضير، بينها مسلسل جديد مستوحى من لعبة «سوبر ماريو» وجزء ثالث من «سونيك»، بالإضافة إلى فيلم سينمائي مقتبس من لعبة «غران توريسمو»، أو مسلسل مقتبس من لعبة «توم رايد» على «نتفليكس».

المزيد من بوابة الوسط

تعليقات

عناوين ذات صلة
«مصفوع» عمرو دياب يطالب بتعويض 21 مليون دولار
«مصفوع» عمرو دياب يطالب بتعويض 21 مليون دولار
«معركة بئر تارسين» في محاضرة بالمركز الليبي للمحفوظات (صور وفيديو)
«معركة بئر تارسين» في محاضرة بالمركز الليبي للمحفوظات (صور ...
تايلور سويفت تهز الأرض في اسكتلندا
تايلور سويفت تهز الأرض في اسكتلندا
تعرف على لجنة تحكيم مهرجان درنة المسرحي
تعرف على لجنة تحكيم مهرجان درنة المسرحي
الشانزليزيه في حلة جديدة استعدادا لدورة الألعاب الأولمبية
الشانزليزيه في حلة جديدة استعدادا لدورة الألعاب الأولمبية
المزيد
الاكثر تفضيلا في هذا القسم