Atwasat

«نيويورك تايمز»: «إسرائيل» علمت بخطة «طوفان الأقصى» قبل عام

القاهرة - بوابة الوسط: ترجمة هبة هشام السبت 02 ديسمبر 2023, 03:32 مساء
WTV_Frequency

كشف تحقيق، أجرته جريدة «نيويورك تايمز» الأميركية، أن الاحتلال الإسرائيلي حصل على خطة عملية «طوفان الأقصى»، التي شنتها حركة «حماس» في السابع من أكتوبر الماضي، قبل نحو عام تقريبا، ولكن المخابرات الإسرائيلية اعتبرت أن «حماس» غير قادرة على تنفيذها.

وذكرت «نيويورك تايمز»، في تقرير نشرته الخميس، أنه بناء على وثائق سرية ورسائل بريد إلكتروني وحوارات مع مسؤولين إسرائيليين، فإن «المخابرات الإسرائيلية علمت بخطة طوفان الأقصى قبل عام من تنفيذها، لكنها اعتبرتها طموحة للغاية، وأنه سيكون من الصعب على حركة حماس تنفيذها».

وفصلت الوثائق، التي جاءت في 40 صفحة، وأطلقت عليها المخابرات الإسرائيلية اسم «جيريكو وول» (Jericho Wall) أو «حائط أريحا»، نقطة نقطة خطوات عملية «طوفان الأقصى»، والتداعيات المدمرة لها التي أفضت إلى مقتل 1200 إسرائيلي على الأقل، واحتجاز مئات آخرين.

ولم تضع الوثائق، التي اطلعت عليها «نيويورك تايمز»، تاريخا لتنفيذ العملية، لكنها تحدثت عن «هجوم منهجي مصمم لاجتياح التحصينات المقامة حول قطاع غزة، والسيطرة على مدن إسرائيلية، واقتحام قواعد إسرائيلية، بما في ذلك مقرات عسكرية».

تفاصيل «طوفان الأقصى»
وبينت «حائط أريحا» خطوات العملية بالتفصيل، بدءا من اقتحام الجدار العازل حول غزة، وإطلاق وابل من الصواريخ في البداية، واستخدام طائرات مسيرة في تدمير كاميرات المراقبة الأمنية والمدافع على طول الجدار العازل، حتى يتسنى لمقاتلي «حماس» اقتحام مستوطنات غلاف القطاع مشيا وعلى متن دراجات نارية وطائرات شراعية، وهو ما حدث بالفعل في السابع من أكتوبر الماضي.

كما شملت الخطة تفاصيل بشأن مواقع القوات الإسرائيلية وأحجامها على الجانب الآخر من القطاع، ومراكز الاتصالات وغيرها من المعلومات الحساسة، مما يثير تساؤلات حول الكيفية التي نجحت بها «حماس» في جمع تلك المعلومات السرية، وما إذا كان هناك تسريب للمعلومات من داخل المؤسسة الأمنية الإسرائيلية.

وجرى تداول وثيقة «حائط أريحا» بشكل موسع بين قيادات ومسؤولي الجيش والمخابرات الإسرائيلية، الذين قرروا أن هجوما بهذا الحجم والطموح ليس في قدرات «حماس». ومن غير المعروف ما إذا اطلع رئيس الوزراء بنيامين نتانياهو على تلك الوثيقة، حسب «نيويورك تايمز».

وبعد فترة وجيزة من تداول الوثيقة، قالت مصادر إن «المسؤولين في قسم غزة بالجيش الإسرائيلي قالوا إن نيات حماس غير واضحة. لم يكن من الواضح ما إذا جرى تبنى الخطة كاملة، وكيف سيجري تنفيذها».

تحذيرات مبكرة قبل «طوفان الأقصى»
وفي يوليو الماضي، قبل ثلاثة أشهر من انطلاق «طوفان الأقصى»، حذر محللون في وحدة «8200»، التابعة لوكالة المخابرات الإسرائيلية، من أن «حماس» قد نفذت تدريبات عسكرية مركزة، استمرت يوما كامل، وتشبه الخطة المذكورة في «حائط أريحا».

مشعل: طوفان الأقصى ألحقت بالاحتلال هزيمة نفسية وعسكرية واستخباراتية
بعد «طوفان الأقصى».. هل يتعطل «قطار التطبيع» مع إسرائيل؟
عضو بالكونغرس الأميركي: مصر «حذرت» إسرائيل قبل ثلاثة أيام من عملية «حماس»

لكن مسؤولين في قسم غزة بجيش الاحتلال الإسرائيلي خففوا من أهمية المخاوف بشأن تنفيذ الهجوم. وجاء في مراسلات بالبريد الإلكتروني من أحد المحللين في الوحدة، اطلعت عليها الجريدة الأميركية: «هذا السيناريو خيالي. تدريبات حماس تطابقت تمامًا مع محتوى وثيقة جيريكو وول. إنها خطة مصممة لبدء الحرب. إنها ليست مجرد غارة على قرية».

وأقر مسؤولون إسرائيليون بأنه إذا اتخذ الكيان الإسرائيلي تلك التحذيرات على محمل الجدية، ودفع بتعزيزات كبيرة إلى الجنوب، لكان أحبط عملية «طوفان الأقصى» قبل أن تبدأ.

الفشل الأكبر للمخابرات الإسرائيلية منذ 1973
وسبق أن اعترف مسؤولون أمنيون بفشل تل أبيب في إحباط العملية، لتكشف الوثيقة سلسلة من الأخطاء استمرت سنوات، وبلغت ذروتها قبل السابع من أكتوبر، وهو ما يعتبره المسؤولون الآن أسوأ فشل استخباراتي إسرائيلي منذ حرب العام 1973.

وقد رفض جيش الاحتلال الإسرائيلي والأجهزة الأمنية التعليق على تقرير «نيويورك تايمز».

وتوضح الوثيقة أن أهم أهداف «طوفان الأقصى» هو اقتحام القاعدة العسكرية الإسرائيلية في رعيم، التي تضم فرقة غزة، بينما جري إدراج قواعد أخرى تقع تحت قيادة الفرقة نفسها. وبالفعل، اقتحمت عناصر «حماس» أجزاء من القاعدة العسكرية في رعيم.

المزيد من بوابة الوسط

تعليقات

عناوين ذات صلة
مسؤول أميركي: إسرائيل قبلت «الخطوط العريضة» للهدنة.. و«الكرة في ملعب حماس»
مسؤول أميركي: إسرائيل قبلت «الخطوط العريضة» للهدنة.. و«الكرة في ...
الجيش الأميركي: السفينة الغارقة في البحر الأحمر تعرضت لهجوم حوثي
الجيش الأميركي: السفينة الغارقة في البحر الأحمر تعرضت لهجوم حوثي
مؤسسات حقوقية توثق «شهادات صادمة» عن تعرض معتقلي قطاع غزة للتعذيب
مؤسسات حقوقية توثق «شهادات صادمة» عن تعرض معتقلي قطاع غزة للتعذيب
مصدر بحماس لـ«فرانس برس»: هدنة في غزة خلال 48 ساعة إذا وافقت إسرائيل على مطالبنا
مصدر بحماس لـ«فرانس برس»: هدنة في غزة خلال 48 ساعة إذا وافقت ...
90 شهيدا خلال 24 ساعة.. ارتفاع ضحايا حرب الإبادة في غزة
90 شهيدا خلال 24 ساعة.. ارتفاع ضحايا حرب الإبادة في غزة
المزيد
الاكثر تفضيلا في هذا القسم