Atwasat

فلسطينيون لـ«بلومبرغ»: جيش الاحتلال يصعد أعمال القتل والحرق والحصار في مدن وبلدات الضفة الغربية

القاهرة - بوابة الوسط: ترجمة هبة هشام الإثنين 27 نوفمبر 2023, 12:31 مساء
WTV_Frequency

رصدت وكالة «بلومبرغ» الأميركية  تفاقم اعتداءات جيش الاحتلال الإسرائيلي والمستعمرين في الضفة الغربية إلى مستوى غير مسبوق منذ انتفاضة العام 2000، إلى الحد الذي دفع الإدارة الأميركية إلى التلويح بفرض عقوبات بحق المستعمرين الإسرائيليين إذا لم تتوقف حالات العنف.

ونقلت «بلومبرغ»، في تقرير نشرته أمس الأحد، صورا من الوضع داخل الضفة الغربية، منها ما قاله عدد من سكان مدن وبلدات الضفة من أن الأسر الفلسطينية قد «تحولوا إلى سجناء داخل منازلهم»، مع اضطرار بعضهم إلى إقامة الحواجز حول المنازل وإغلاق النوافذ بالحجارة.

وتكرر اقتحام المستعمرين المتشددين وقوات جيش الاحتلال الإسرائيلي لقرى وبلدات الضفة الغربية، مع تعمد تدمير منازل وممتلكات الفلسطينيين، حسب «بلومبرغ». وقال عيسى عمرو، أحد النشطاء في الخليل: «أعيش في قفص مغلق من كافة الجهات. إنه ترهيب ليل ونهار».

إرهاب المستعمرين
ومع استمرار العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة، ارتكب المستعمرون في الضفة الغربية أكثر من 220 هجوما بحق الفلسطينيين منذ السابع من أكتوبر الماضي، شملت إطلاق الرصاص الحي، وإحراق المنازل وأشجار الزيتون وتدمير مصادر المياه، حسب بيانات منظمتي «ييش دين» و«بتسيلم» الإسرائيلتين لحقوق الإنسان.

وتتواصل اعتداءات المستعمرين وجيش الاحتلال في الضفة الغربية منذ عقود، لكنها شهدت زيادة كبيرة منذ عملية «طوفان الأقصى»، ما شكّل مخاوف من فتح جبهة ثانية للعمليات العسكرية الإسرائيلية، حسب «بلومبرغ».

وقتلت القوات الإسرائيلية 200 شخص حتى الآن في الضفة الغربية، غالبيتهم من النساء والأطفال، حسب الأمم المتحدة.  وقالت الأمم المتحدة إن «70 من القتلى في الضفة الغربية كانوا في معسكرات لجوء. وحدثت جرائم القتل خلال عمليات تفتيش وبحث أجرتها القوات الإسرائيلية على خلفية التظاهرات الداعمة لغزة».

كما أصيب ثلاثة آلاف فلسطيني خلال التظاهرات، بينهم 355 طفلا على الأقل، ما يجعل الموقف أكثر هشاشة، خصوصا مع مجموعات المستعمرين المتطرفين التي حلت مكان قوات الاحتياط التي غادرت لتأمين الحدود الشمالية مع لبنان.

استعراض قوة «القسام» خلال تسليم الأسرى من قلب مدينة غزة يكشف زيف الإنجاز العسكري للاحتلال
وزير خارجية الاتحاد الأوروبي يدعو إلى هدنة «دائمة» في قطاع غزة

تعطيل النشاط الاقتصادي وتقييد الحريات
كما جرى إغلاق المحال التجارية في عديد من مناطق الضفة الغربية، وبدت الشوارع خالية من المارة، مع قطع الطرق بين القرى والبلدات، وإغلاق الأعمال، ما تسبب في قطع النشاط الاقتصادي هناك.

وقالت ياهاف إيريز، منسق المناصرة الدولية لمنظمة حقوق الإنسان الإسرائيلية «ييش دين»: «الضفة الغربية تشهد أقل قدر من حرية الحركة منذ الانتفاضة الثانية»، في إشارة إلى الانتفاضة الفلسطينية التي أعقبت محادثات السلام في العام 2000.

وأشارت إلى أن منظمتها رصد حملة ممنهجة، يجري تنظيمها على قنوات تطبيق «تلغرام»، من قبل المستعمرين لاستهداف المجتمعات الفلسطينية خصوصا تلك العاملة في حصاد أشجار الزيتون.

تهديد أميركي بفرض عقوبات بحق المستعمرين
وأثار تفاقم التوترات في الضفة الغربية قلق الإدارة الأميركية ما دفع الرئيس جو بايدن لتوجيه مسؤولي إدارته بتحضير عقوبات تستهدف المستعمرين الإسرائيليين المتطرفين في الضفة الغربية، تشمل حظر إصدار تأشيرات دخولهم الولايات المتحدة.

ونقلت مجلة «بوليتيكو» في وقت سابق عن وثيقة داخلية اطلعت عليها، أن بايدن وجه كبار المسؤولين، بينهم وزير الخارجية أنتوني بلينكن، ووزيرة الخزانة جانيت يلين، بتطوير خيارات سياسية، لاتخاذ إجراءات سريعة ضد هؤلاء المسؤولين عن تفاقم أعمال العنف في الضفة الغربية.

وتستهدف تلك الإجراءات، حسب الوثيقة، بشكل مباشر «الأشخاص أو الكيانات التي شاركت بشكل مباشر أو غير مباشر في أعمال أو سياسات تهدد أمن واستقرار الضفة الغربية، وترتكب أعمالا لترهيب المدنيين بهدف فرض إجراءات، وكذلك من يقوم بتحركات تشكل انتهاكات لحقوق الإنسان، وتعرقل أو تمنع الجهود المبذولة لتحقيق حل الدولتين».

المزيد من بوابة الوسط

تعليقات

عناوين ذات صلة
شهيدان مدنيان في لبنان جراء غارة إسرائيلية
شهيدان مدنيان في لبنان جراء غارة إسرائيلية
«القسام» تدمر دبابات وآليات للاحتلال وتفجر حقل ألغام بقوة إسرائيلية في رفح
«القسام» تدمر دبابات وآليات للاحتلال وتفجر حقل ألغام بقوة ...
«حماس»: مزاعم الاحتلال باستهداف قيادات بخان يونس كاذبة للتغطية على المجزرة
«حماس»: مزاعم الاحتلال باستهداف قيادات بخان يونس كاذبة للتغطية ...
«ديكلاسيفايد»: رحلات سرية للقوات الخاصة الأميركية لدعم «إسرائيل» من قاعدة بريطانية في قبرص
«ديكلاسيفايد»: رحلات سرية للقوات الخاصة الأميركية لدعم «إسرائيل» ...
ارتفاع حصيلة مجزرة مخيم المواصي جنوب غزة إلى 90 شهيدًا
ارتفاع حصيلة مجزرة مخيم المواصي جنوب غزة إلى 90 شهيدًا
المزيد
الاكثر تفضيلا في هذا القسم