Atwasat

السيسي والأسد يرفضان تصفية القضية الفلسطينية ويطالبان بوقف إطلاق النار ونفاذ المساعدات الإنسانية إلى غزة

القاهرة - بوابة الوسط السبت 11 نوفمبر 2023, 06:23 مساء
WTV_Frequency

أكد الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي ونظيره السوري بشار الأسد خلال لقائهما في الرياض على هامش القمة العربية الإسلامية المشتركة غير العادية، اليوم السبت، موقفهما الثابت من حيث رفض تصفية القضية الفلسطينية وتهجير الفلسطينيين، مع ضرورة تحقيق وقف إطلاق النار ونفاذ المساعدات الإنسانية لإنهاء معاناة أهالي غزة.

كما شهد اللقاء «التباحث بشأن تطورات الأوضاع في غزة، حيث تم تأكيد الموقف الثابت للدولتين من حيث رفض تصفية القضية الفلسطينية وتهجير الفلسطينيين، مع ضرورة تحقيق وقف إطلاق النار ونفاذ المساعدات الإنسانية لإنهاء معاناة أهالي غزة، واستمرار الجهود لإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وفقا للمرجعيات الدولية ذات الصلة»، وفقا لبيان الرئاسة المصرية.

التسوية السياسية الشاملة 
وأضاف أنه «تم التطرق للعلاقات الثنائية وتطورات الأوضاع في سورية، إذ أكد الرئيس عبدالفتاح السيسي حرص مصر على التسوية السياسية الشاملة بما يحقق المصالح العليا للشعب السوري الشقيق ويحفظ وحدة وسلامة سورية ويستعيد الأمن والاستقرار بها».

-  السيسي يبلغ مدير المخابرات الأميركية بضرورة وقف إطلاق النار وإدخال المساعدات الإنسانية لغزة
-  مؤيد ومعارض وغير مندهش.. كيف رصدت قطاعات من السوريين عودة الأسد للقمة العربية؟

وكان الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي حذر اليوم السبت خلال أعمال القمة العربية الإسلامية غير العادية في الرياض من أن «التخاذل عن وقف الحرب في قطاع غزة ينذر بتوسعها في المنطقة». وقال السيسي إن «أهالي غزة يتعرضون للقتل والحصار وممارسات لاإنسانية تستوجب وقفة جادة من المجتمع الدولي» مؤكدً مجددًا «إدانتنا لقتل المدنيين».

«سياسة العقاب الجماعي لأهالي غزة غير مقبولة»
وشدد أن «سياسة العقاب الجماعي لأهالي غزة غير مقبولة»، مطالبًا بوقف فوري لإطلاق النار بلا قيد أو شرط.، وأكد السيسي على ضرورة منع تهجير الفلسطينيين إلى خارج أرضهم، مطالبًا بصيغة لتسوية الصراع بناء على حل الدولتين وإقامة دولة فلسطينية على حدود 1967.

بينما أكد الرئيس السوري بشار الأسد خلال القمة أن «الطارئ في قمتنا ليس القتل وإنما تفوق الصهيونية على نفسها في الهمجية» وذلك خلال أعمال القمة العربية الإسلامية غير العادية التي أقيمت في العاصمة السعودية الرياض. وأضاف الأسد خلال الاجتماع أن «السلام الفاشل نتيجته الوحيدة أن الكيان الإسرائيلي ازداد عدوانية والوضع الفلسطيني ازداد بؤسًا».

كما أشار الرئيس الأسد إلى أن «المزيد من الوداعة العربية تساوي المزيد من الشراسة الصهيونية والمجازر بحقنا». ونوّه الأسد أيضا بأنه «لا يمكن عزل الإجرام المستمر عن طريقة تعاطينا كدول عربية وإسلامية مع الأحداث المتكررة بشكل مجتزأ من القضية الفلسطينية».

المزيد من بوابة الوسط

تعليقات

عناوين ذات صلة
جيش الاحتلال الإسرائيلي يتبنى شن غارات على «أهداف للحوثيين» باليمن
جيش الاحتلال الإسرائيلي يتبنى شن غارات على «أهداف للحوثيين» ...
جماعة الحوثي تتوعد «إسرائيل» «بدفع ثمن» ضرباتها في اليمن
جماعة الحوثي تتوعد «إسرائيل» «بدفع ثمن» ضرباتها في اليمن
«القسام» تقصف من جنوب لبنان مقر قيادة للاحتلال في الجليل الأعلى
«القسام» تقصف من جنوب لبنان مقر قيادة للاحتلال في الجليل الأعلى
الحوثيون: سنرد على العدوان الإسرائيلي ونعد العدة لمعركة طويلة
الحوثيون: سنرد على العدوان الإسرائيلي ونعد العدة لمعركة طويلة
وزارة الصحة التابعة للحوثيين: إصابة 80 شخصًا في الضربات الإسرائيلية على اليمن
وزارة الصحة التابعة للحوثيين: إصابة 80 شخصًا في الضربات ...
المزيد
الاكثر تفضيلا في هذا القسم