Atwasat

«سنتكوم»: زعيم «داعش» قتل على يد فصائل معارضة في جنوب سورية

القاهرة - بوابة الوسط الأربعاء 30 نوفمبر 2022, 10:46 مساء
alwasat radio

أعلنت القيادة المركزية للجيش الأميركي، الأربعاء، أن زعيم تنظيم «داعش» السابق قتل على يد فصائل معارضة قبل شهر ونصف في محافظة درعا في جنوب سورية.

وكان التنظيم المتطرف أعلن قبل ساعات مقتل زعيمه من دون أن يحدد تاريخ او مكان وفاته. وقال الناطق باسم القيادة المركزية «سنتكوم» جو بوتشينو أن أبي الحسن الهاشمي القرشي قتل في منتصف اكتوبر «في عملية تنفذها الجيش السوري الحر»، وهي تسمية كانت تطلق على الفصائل المعارضة المسلحة السورية، في محافظة درعا التي تسيطر عليها قوات النظام السوري، وفق «فرانس برس».

وأعلن تنظيم «داعش» في وقت سابق الأربعاء مقتل زعيمه أبوالحسن الهاشمي القرشي من دون أن يحدد مكان أو تاريخ مقتله، في تسجيل صوتي نسبه إلى الناطق باسمه.

وقال الناطق باسم التنظيم أبوعمر المهاجر في التسجيل الذي نشرته حسابات «متطرفة» إن القرشي «قتل وهو يراغم أعداء الله ويجالدهم فقتل منهم ما شاء الله أن يقتل ثم قتل كما يقتل الرجال في سوح الوغى والنزال»، معلنا تعيين الشيخ أبوالحسين الحسيني القرشي «خليفة للمسلمين»، بحسب «فرانس برس».

ولم يقدم الناطق أي تفاصيل حول الزعيم الجديد لكنه وصفه بأنه من «قدامى المجاهدين»، داعيا عناصر التنظيم المتطرف إلى مبايعته.

هزيمة أولى في العراق ثم في سورية
ومني تنظيم «داعش»، الذي سيطر في العام 2014 على مناطق واسعة في سورية والعراق، بهزيمة أولى في العراق ثم في سورية. لكن عناصره المتوارين لا يزالون يشنون هجمات وإن محدودة في البلدين خصوصا ضد القوى الأمنية. كما يتبنى هجمات في دول أخرى حول العالم.

-  مكافأة أميركية 5 ملايين دولار مقابل معلومات عن الداعشي «أبوعلي التونسي».. فمن هو؟
- القيادة المركزية: القوات الأميركية كانت «بمنأى من الخطر» على وقع ضربات تركية في سورية

وكتب الباحث ومدير تحرير مجلة «نيولاينز» حسن حسن، وهو مؤلف كتاب عن تنظيم «داعش»، في تغريدة أن الهاشمي قد يكون قتل «بالصدفة في غارة أو قتال من دون أن تكون الجهة التي قتله تعلم من هو» إن كانت الولايات المتحدة أو القوات العراقية أو المقاتلين الأكراد. وأضاف «هذا أمر غير مسبوق لكنه محتمل».

القوات التركية تلقي القبض على «قيادي كبير»
وفي التاسع من سبتمبر، أعلن الرئيس التركي رجب طيب إردوغان أن القوات التركية ألقت القبض على «قيادي كبير» في تنظيم «داعش» ملقب بـ«أبو زيد» واسمه الحقيقي بشار خطاب غزال الصميدعي. وذكرت وسائل إعلام تركية في حينه إلى أدلة تشير الى أن الصميدعي قد يكون الهاشمي القرشي.

واعتبر حسن أن التنظيم قد يكون فضّل الاعلان عن مقتل زعيمه عوضا عن الاعتراف باعتقاله، خصوصا انه لم يعلن يوما عن اسمه الحقيقي.

المزيد من بوابة الوسط

تعليقات

عناوين ذات صلة
مقتل ثمانية عسكريين سوريين بقصف من هيئة تحرير الشام في إدلب
مقتل ثمانية عسكريين سوريين بقصف من هيئة تحرير الشام في إدلب
الاحتلال الإسرائيلي يعترض صاروخا أطلق من قطاع غزة
الاحتلال الإسرائيلي يعترض صاروخا أطلق من قطاع غزة
رئيس الوزراء الإسباني يصل المغرب لتكريس «شراكة استراتيجية»
رئيس الوزراء الإسباني يصل المغرب لتكريس «شراكة استراتيجية»
الجيش الإسرائيلي يزعم استهداف مواقع لإنتاج الصواريخ في غزة
الجيش الإسرائيلي يزعم استهداف مواقع لإنتاج الصواريخ في غزة
تقارب بين المغرب وإسبانيا بعد أزمة دبلوماسية حادة.. وانتقادات من الصحافة المدريدية
تقارب بين المغرب وإسبانيا بعد أزمة دبلوماسية حادة.. وانتقادات من ...
المزيد
الاكثر تفضيلا في هذا القسم