أول عرض سينمائي للجمهور في السعودية منذ 35 عامًا

أول عرض سينمائي للجمهور في العاصمة الرياض منذ 35 عامًا

شهدت السعودية، الجمعة، أول عرض سينمائي للجمهور في العاصمة الرياض منذ 35 عامًا مع الفيلم الأميركي «بلاك بانتر»، في أعقاب تحولات جذرية شهدتها المملكة خلال الأشهر الأخيرة بدت أكثر انفتاحًا بدءًا بمنح السيدات حريات أوسع ثمّ الاهتمام بالفن والثقافة.

ودخل عشرات الرجال والنساء صالة السينما حاملين معهم المرطبات، وفقما نقلت وكالة «فرانس برس»، إذ يأتي هذا العرض بعد عرض تجريبي الأربعاء في القاعة نفسها التي افتتحت في حي الملك عبدالله للأعمال في الرياض،، كما يتوقع أن يتم افتتاح صالات أخرى في الأشهر المقبلة بعدما أغلقت صالات السينما في المملكة إبان ثمانينيات القرن الماضي بضغط من رجال دين محافظين.

وسرعان ما نفدت البطاقات لحضور الفيلم منتصف ليل الخميس بعدما بيعت إلكترونيًا.

وصالة السينما في الرياض أقامتها مجموعة «إيه إم سي إنترتاينمنت» الأميركية، وهي أول شركة سمح لها بالاستثمار في هذا القطاع في المملكة، وتتسع لـ250 مشاهدًا.

وقال المدير العام للمجموعة أدم أرون إن ثمة مشاريع لافتتاح صالات ثلاث أخرى في الأشهر المقبلة. ويندرج قرار السماح بإقامة صالات سينما في المملكة، والذي صدر العام الماضي في إطار سلسلة إصلاحات أطلقها ولي العهد محمد بن سلمان.