إقرأ في صحيفة «الوسط» كيف يواجه أهلي طرابلس فريق المقاصة بذاكرة «الدراويش»

44 عامًا مرت على أول مشاركة لأهلي طرابلس في مسابقات الاتحاد الأفريقي، يخوض الفريق الطرابلسي، غدًا الجمعة، مغامرة جديدة لملامسة الكأس الأفريقية، من بوابة بطولة الكنفدرالية، بمواجهة فريق المقاصة المصري في إياب دور الـ16 لكأس الاتحاد الأفريقي.
ويستضيف الأهلي نظيره المصري على ملعب، الشاذلي زويتن، بتونس، ويدير اللقاء طاقم تحكيم موريتاني.

وتأهل أهلي طرابلس لدور الـ من الكنفدرالية، بعد أن ودع دوري أبطال أفريقيا من نفس الدور أمام أسيك ميموزا العاجي، حين خسر في ساحل العاج 0-2، وتفوق الأهلي بتونس 2-1، فيما تأهل المقاصة لنفس الدور في الكونفيدرالية على حساب النادي الرياضي القسنطيني الجزائري 3-2 بمجموع المباراتين.

ويذكر التاريخ الكروي، أن أول مباراة رسمية جمعت أهلي طرابلس بفريق مصري تعود إلى عام 1972 وهو العام الذي شهد أول ظهور رسمي لفريق أهلي طرابلس فى مسابقات الاندية الافريقية حين اوقعته القرعة ضمن منافسات الدور الأول فى مواجهة فريق الاسماعيلي، وتمكن الأهلي من تحقيق فوز تاريخي على حساب الاسماعيلي فى عقر داره بملعب استاد القاهرة عندما فاز بهدف لصفر فى مباراة الذهاب، أحرزه هدافه، علي الأسود، وفي لقاء الاياب بطرابلس تمكن فريق الاسماعيلي من تحقيق الفوز بهدفين لهدف واحد سجله اللاعب، سالم النفاتي، ليحسم الأهلي بطاقة التأهل بركلات الترجيح، ويسجل أول تأهل لفريق ليبي على حساب الأندية المصرية.

وعادت اللقاءات بين الأهلي والفرق المصرية فى عام 1976 حين التقى بفريق الزمالك المصرى واسفر لقاء الذهاب بالقاهرة عن فوز الزمالك بثلاثة اهداف مقابل لاشى بينما اسفر لقاء الاياب بطرابلس عن فوز الاهلى ط بهدفين لهدف سجلهما كل من - عبد البارى الشركسى - وسالم النفاتى

بعد مرور قرابة الأربعين عامًا من التباعد الكروي بين الأندية الليبية والمصرية، التقى الأهلي مع فريق غزل المحلة عام 2002 واسفر لقاء الذهاب بطرابلس عن فوز الأهلي (2 - 1) سجلهما رجب الجربي وأسامة الحمادي، بينما خسر نتيجة لقاء الاياب بالقاهرة (0 - 2) ليغادر المنافسات بفارق هدف .

وبعد مرور سبع سنوات، ضمن ملحق دور الـ16 للكنفدرالية عام 2009 التقى الأهلي بفريق حرس الحدود، واسفر لقاء الذهاب بطرابلس عن تعادل الفريقين سلبيا بدون أهداف، لكن فريق حرس الحدود حسم لقاء العودة لصالحه بالاسكندرية بعد فوزه (2 - 1) سجل هدف الأهلي، نادر كارة.

أول مباراة رسمية جمعت أهلي طرابلس بفريق مصري تعود إلى عام 1972 وتمكن من تحقيق فوز تاريخي على حساب الاسماعيلي فى عقر داره.

وتعود اخر مواجهة كروية رسمية لأهلي طرابلس بفريق مصري إلى عام 2015 حين التقى سموحة ضمن الدور التمهيدي لدوري أبطال أفريقيا، وأسفر لقاء الذهاب بتونس عن فوز الأهلي ط بهدف أحرزه، محمد الغنودي، من ركلة جزاء، بينما اسفر لقاء الاياب عن فوز سموحة بهدف نظيف ليحسم بطاقة التأهل بركلات الترجيح.

على الجانب الأخر، سجل فريق مصر المقاصة مفاجأت مدوية في بطولة كأس الاتحاد الافريقي الموسم الجاري، التى يظهر بملاعبها لأول مرة فى تاريخه، جعلته يتأهل للدور الـ16 التي استهلها فى الدور التمهيدي بمواجهة فريق ديفنس فورس الأثيوبى حيث فاز وحقق المقاصة اول فوز تاريخي له على الصعيد الافريقى بملعب العاصمة الأثيوبية أديس أبابا، (3 - 1) ثم عاد ليؤكد تفوقه ايابا بملعبه بثلاثة اهداف دون مقابل، ويتأهل للدور الـ32.

واجه المقاصة في الـ32 فريق (دون بوسكو) من جمهورية الكونغو، حيث فاز المقاصة ذهابًا بملعبه (3 - 1) وخسر ايابا خارج ملعبه (0 - 1) ليضرب موعدًا مع أولى مواجهته العربية على الصعيد الأفريقي، حيت التقى النادى الرياضى القسطنطيني الجزائري، حيث خسر لقاء الذهاب بالجزائر (0 - 1) وفاز بملعبه 3 - 1 (الثلاثية الرابعة في مشاواره الأفريقي) وتأهل لمواجهة ممثل الكرة الليبية الأهلي في اللقاء الذي سيدور ذهابًا غدًا بتونس، بينما سيدور لقاء العودة باستاد الفيوم يوم 18 من شهر مايو الجاري عند الساعة السابعة مساءً.