رباعية زعبية وأسامة في القاهرة تكشف «أمراض» المنتخب الليبي في ساوتومي

في الوقت الذي لقنت فيه كرة القدم المنتخب الليبي درسًا قاسيًا في كيفية احترام المنافس، عندما حرمته من تقدمه بهدف إلى هزيمة بهدفين في ساوتومي. كافأته اليوم بالقاهرة عندما احترم جهازه الفني ولاعبيه، تواضع ساوتومي، وأهدته ثلاثية لمحمد زعبية (هاتريك)، وهدف لأسامة عبدالسلام، ليفوز برباعية نظيفة، لكن «بعد فوات الأوان».

افتتح أهداف المنتخب الوطني، هداف الدوري الجزائري، محمد زعبية في الدقيقتين 51 و56، ومحمد منير بهدف في الدقيقة 69، قبل أن يعاود زعبية هوايته التهديفية ويحرز الهدف الثالث له والرابع للمنتخب من متابعة رائعة.

وعلى الرغم من فوز المنتخب اليوم على استاد بتروجت، إلا أنه فقد فرصة منافسته على بطاقة التأهل لأمم أفريقيا بالغابون 2017 بعد هزيمته المباراة الماضية في ساوتومي.

وحقق المنتخب الليبي أول ثلاث نقاط له في سباق المجموعة السادسة التي يتصدرها المنتخب المغربي بتسع نقاط، ويليه الرأس الأخضر بست نقاط، ثم ليبيا ثم ساوتومي برصيد ثلاث نقاط.

وأجرى المدير الفني للمنتخب، خافير كلمنتي تغييرات جزرية على مستوى الشق الهجومي، باستعانته بالثلاثي المحترف، محمد زعبية مهاجم مولودية وهران ومحمد منير المحترف في صفوف دينامو مينسك البيلاروسي، والصادق الفيتوري المحترف في شباب مانشتر يونايتد الإنجليزي، وجميعهم صنع الفارق وكشف القصور الإداري والفني الذي حرم المنتخب من جهودهم في موقعة ساوتومي.

ويستضيف المنتخب المغربي نظيره الرأس الأخضر، غدًا الثلاثاء على ملعب مراكش في مواجهة الرد للمنتخبين ضمن نفس المجموعة (السادسة).

ويتأهل إلى نهائيات كأس أمم أفريقيا التي ستقام في الغابون سنة 2017 أصحاب المراكز الأولى في المجموعات، بالإضافة للمنتخبين اللذين سيكونان أفضل الحاصلين على المركز الثاني، عدا مجموعة البلد المنظم الذي يشارك في التصفيات أيضًا.

 

المزيد من بوابة الوسط