المنتخب الإسباني في أزمة

يعيش المدير الفني لمنتخب إسبانيا، فيسنتي ديل بوسكي، أزمة بعد الظهور المخيب للآمال في وديتي إيطاليا ورومانيا استعدادًا لكأس أمم أوروبا لكرة القدم (يورو 2016) بفرنسا.

وبدا المنتخب الإسباني باهتًا مفتقدًا للتركيز، وحالفه الحظ في تفادي الهزيمة أمام نظيره الإيطالي، وتعادل معه 1-1 قبل أن يتعادل سلبيًّا مع المنتخب الروماني الأحد، ونشرت صحيفة «آس» الإسبانية عنوانًا ذكرت فيه: «هذا الفريق أثار الشكوك» وعلقت: «الشيء الإيجابي الوحيد لهاتين المباراتين هو عدم وقوع إصابات»، وكذلك نشرت صحيفة «ماركا» عنوانًا ذكرت فيه «منتخب إسباني بلا بريق»، وفقًا لموقع «24»، نقلاً عن وكالة الأنباء الألمانية.

وذكرت محطة «كادينا سير» الإذاعية أن «أغلب اللاعبين لم يكونوا مبالين بالمباراة أمام رومانيا»، وعلقت المحطة «ديل بوسكي لديه العديد من الأسئلة التي يفترض أن يجيب عنها قبل يونيو، منها بعض الأسئلة شديدة الأهمية».