وجبة «هامبورغر» تثير رهان سواريز ونيمار

تراهن لاعبا برشلونة الإسباني، الأوروغوياني لويس سواريز، والبرازيلي نيمار دا سيلفا على وجبة من «الهامبورغر»، قبل اللقاء المرتقب بين منتخبي بلديهما الجمعة المقبل في مدينة ريسيفي البرازيلية، في إطار الجولة الخامسة من تصفيات أميركا الجنوبية المؤهلة لبطولة كأس العالم 2018 بروسيا.

وفي مؤتمر صحفي عقد في مدينة مونتفيديو، قال لويس سواريز مبتسمًا: «من سيخسر عليه أن يدفع»، وأشار سواريز، الذي يعود لصفوف أوروغواي بعد عامين تقريبًا من الإيقاف، إلى أنه تجمعه علاقة زمالة قوية بنيمار، وأنهما دائمًا ما يتبادلان الدعابات في برشلونة، وفقًا لموقع «24»، نقلاً عن وكالة الأنباء الألمانية.

وأوضح: «من سيفوز سيستمتع بهذا، ومن سيخسر سيلقى مساندة الآخر، لأننا في النهاية زملاء وهذا يعلو على ما عداه من أشياء أخرى».

وأضاف: «كل واحد منا سيقدم أفضل ما لديه من أجل منتخب بلاده وسيمنح أقصى ما يستطيع لدولته».

وتابع لاعب برشلونة: «أنا أيضًا أعرف نيمار جيدًا، ولكن الأمر مختلف داخل الملعب، كل المنافسين يعرفون كيف يلعب كل لاعب ولكن الأمور في الملعب تسير وفق اللحظة التي تحدث خلالها».

وتحل أوروغواي ضيفة على البرازيل الجمعة المقبل بمدينة ريسيفي، إذ يمتاز هذا اللقاء بمذاق خاص بعد عودة سواريز للعب الدولي مرة أخرى عقب عامين من الإيقاف.

المزيد من بوابة الوسط