قضية جديدة في المحاكم لنيمار

أدان القضاء البرازيلي اللاعب الدولي نيمار دا سيلفا، نجم نادي برشلونة الإسباني لكرة القدم، بالتهرب الضريبي والتزوير وضرورة سداد مبلغ 188 مليون و800 ألف ريال برازيلي (52 مليون و150 ألف يورو).

وأفادت وكالة الأنباء الإسبانية، نقلاً عن وسائل إعلام محلية برازيلية، السبت، أن الحكم قد صدر في الرابع من مارس الجاري، حيث توصل القضاء إلى أن قائد منتخب البرازيل لكرة القدم تهرب من دفع ضرائب على أرباح ناجمة عن علاقته بناديي برشلونة الإسباني وسانتوس البرازيلي وشركة نايك للملابس الرياضية التي ترعاه، كما نقل موقع «إيلاف».

ويرى القضاء البرازيلي أن نيمار استغل شركات «نيمار سبورت إي ماركتينغ» و«إن آند إن» للاستشارات الرياضية و«إن آند إن» لإدارة الممتلكات والمشاركة والاستثمار، المرتبطة بعائلته لتجنب دفع ضرائب بين العامين 2012 و2014.