بعد ويمبلدون: فيدرر سعيد بلندن وديكوفيتش باللقب والأموال

أكد لاعب التنس السويسري روجيه فيدرر اليوم أنَّه سعيدٌ في لندن على الرغم من سقوطه في نهائي بطولة ويمبلدون، ثالث البطولات الأربع الكبرى هذا العام، أمام الصربي نوفاك ديوكوفيتش.
وقال فيدرر عقب الخسارة بثلاث مجموعات لواحدة 7-6 (7-1) و6-7 (10-12) و6-4 و6-3 بعد ساعتين و55 دقيقة: «أعتقد أنني قدَّمت بطولة جيدة، فزت بست مباريات وخسرت واحدة، بكل تأكيد الأمر لا يشبه التتويج بالبطولة وبلا شك كنت أرغب في الفوز، ولكن أنا سعيد»، وفقًا لـ«رويترز».
وأضاف: «خسرت أمام المصنَّف الأول عالميًّا وهذا شيء طبيعي، لا يزال أمامه كثيرٌ من السنوات للعب بنفس المستوى، وبالنسبة لي فأنا أقدم مستوى جيدًا في العامين الأخيرين، أنا في حالة جيدة بدنيًّا ولكن في هذه اللعبة تواجه لاعبين لديهم مستوى رائع في التنس».

جوائز بالملايين
على الجانب الآخر سيحصل لاعب التنس الصربي نوفاك ديوكوفيتش المصنَّف الأول عالميًّا على مليون و800 ألف استرليني (مليونين و600 ألف يورو) كجائزة عقب التتويج بلقب بطولة ويمبلدون للتنس.
وسيحصل فيدرر من جانبه على 940 ألف استرليني أو ما يوازي مليونًا و300 ألف يورو بعد حصوله على المركز الثاني.
وبلغ إجمالي الجوائز المادية التي وزَّعتها ويمبلدون 26 مليونًا و750 ألف استرليني أو 37 مليونًا و400 ألف يورو، أي ما يزيد بقيمة 7% عن العام الماضي.
يشار إلى أن إجمالي الجوائز المادية التي حصل عليها ديوكوفيتش (28 عامًا) بمشاركاته في بطولات رابطة لاعبي التنس المحترفين كان 71 مليون يورو قبل الفوز بويمبلدون.

المزيد من بوابة الوسط