«القناص» يقود الأهلي للفوز على الاتحاد و«زيكا» ينقذ الإسماعيلي

عاد الواعد رمضان صبحي ليرتدي قميص «القناص» للأهلي، ويحرز هدفًا في الدقيقة الثالثة من الوقت المحتسب بدل الضائع ليقود الأهلي للفوز 1- صفر على مضيفه الاتحاد السكندري، واستعادة توازنه سريعًا في الدوري المصري الممتاز لكرة القدم، الخميس.

ولدى الأهلي 58 نقطة من 29 مباراة لكنه يتأخر بثماني نقاط وراء غريمه التقليدي الزمالك المتصدر الذي خاض 27 مباراة ويواجه اتحاد الشرطة في وقت لاحق اليوم، وفقًا لـ«رويترز».

وبددت هزيمة الأهلي أمام حرس الحدود في الجولة السابقة عمليًا آماله في نيل اللقب للمرة التاسعة على التوالي، لكنه تعافى سريعًا ليثأر لخسارته الثقيلة 4-1 أمام الاتحاد في وقت سابق هذا الموسم.

وفي مباراة أخرى استفاد الإسماعيلي أيضًا من هدف متأخر لمحمد شعبان (زيكا) ليهزم الجونة 1- صفر ويقفز للمركز الخامس برصيد 48 نقطة من 31 مباراة، متفوقًا بفارق الأهداف على وادي دجلة صاحب المركز السادس.

ويتأخر الإسماعيلي الذي خصم ست نقاط من رصيده بقرار من الاتحاد الدولي (الفيفا)، بسبب نزاع مع أحد لاعبيه السابقين بثلاث نقاط وراء مصر للمقاصة الرابع الذي هزم الأسيوطي الهابط 2-1 في وقت سابق اليوم.

وفي الإسكندرية مر الشوط الأول بلا أحداث رغم سيطرة الأهلي على اللعب. ولاحت أول فرصة للاتحاد، الذي يقوده المدرب حسام حسن أكبر هداف في تاريخ منتخب مصر بعد ست دقائق من بداية الشوط الثاني بضربة رأس من أكرم عبدربه حادت قليلاً عن مرمى الأهلي.

وسدد النيجيري بيتر إبيموبوي مهاجم الأهلي خارج المرمى بقدمه اليسرى وهو في وضع جيد في الدقيقة 57، وأبعد الدفاع محاولة بالرأس من صبحي البالغ عمره 18 عامًا بعد مرور ساعة من اللعب.

ومع سعي الأهلي لهز الشباك مُني بلطمة قوية في الدقيقة 76 حين طرد صانع لعبه البديل وليد سليمان ببطاقة حمراء مباشرة، عقب 20 دقيقة من نزوله الملعب بسبب مخالفة عنيفة ضد حسام حسن لاعب وسط الاتحاد.

لكن صبحي نجح أخيرًا في وضع الكرة في شباك الحارس علي فرج بعد ارتباك داخل منطقة الجزاء عقب ركلة حرة نفذها الظهير الأيسر صبري رحيل في الوقت المحتسب بدل الضائع.

المزيد من بوابة الوسط