كريستيانو يودع الليغا بـ«هاتريك» حزين

حقَّق «ريال مدريد» فوزًا على مضيفه «إسبانيول» بأربعة أهداف لواحد في الجولة قبل الأخيرة من «الليغا» في مباراة تحصيل حاصل، بعدما توِّج برشلونة باللقب الأحد حسابيًّا عقب فوزه على «أتلتيكو مدريد» بهدف نظيف.

لاحت أول فرصة حقيقية في المباراة للريال في الدقيقة 12 بعرضية من داني كارباخال فشل البرتغالي كريستيانو رونالدو في إيداعها المرمى، وفقًا لـ«وكالة الأنباء الإسبانية».

بخلاف هذه الفرصة لم ينجح الريال في تشكيل أية خطورة حقيقية على مرمى أصحاب الأرض الذين لم يهددوا مرمى كيلور نافاس بالمثل طوال الشوط الأول.

تمكَّن الريال مع انطلاق الشوط الثاني من التسجيل من مرتدة، حيث مرَّر الفرنسي كريم بنزيمة كرة بينية لكريستيانو رونالدو الذي سدَّدها مُحرِزًا الهدف الأول في الدقيقة 59، حيث احتفل بشكل فاتر.

تعادل «إسبانيول» في الدقيقة 73 بواسطة البديل كريستيان ستواني بعد خطأ فادح من نافاس الذي حاول مراوغة الأوروغوائي ليفقد الكرة وتذهب لسرجيو غارسيا الذي مرَّرها مجدَّدا لستواني ليضعها في المرمى.

اعترض لاعبو الريال وطالبوا باحتساب خطأ لصالح نافاس بحجة قيام ستواني بدفعه، ولكن الحكم تجاهل الأمر واحتسب الهدف.

لم تمر سوى خمس دقائق حتى تمكَّن الريال من إضافة الهدف الثاني بعد خطأ من دفاع النادي الكتالوني في تشتيت الكرة بعد ركلة حرة لتصل لمارسيلو الذي تبادل الكرة مع كريستيانو وسدَّدها قوية في شباك الحارس كيكو كاسيا.

أضاف كريستيانو الهدف الثاني له والثالث للفريق في الدقيقة 83 بعد مرتدة سريعة انتهت عند البديل المكسيكي خابيير هيرنانديز تشيتشاريتو ليمرِّرها بمكر وهو يسقط للبرتغالي الذي سدَّدها صاروخية في الشباك.

تمكَّن كريستيانو من تسجيل الهدف الثالث له والرابع للفريق في الدقيقة 91 عقب عرضية من الكولومبي جيمس رودريغز حوَّلها برأسه لداخل الشباك ليرفع رصيده لـ45 هدفًا في صدارة هدافي «الليغا».

الفوز رفع رصيد الريال لـ89 في المركز الثاني، فيما تجمَّد رصيد «إسبانيول» عند 49 نقطة في المركز التاسع بجدول المسابقة الإسبانية.