«شد الخلفية» يبعد سواريز عن هجوم برشلونة أمام أتلتيكو

كشف نادي برشلونة أن مهاجمه لويس سواريز أصيب بشد في عضلات الفخذ الخلفية في مباراة الفريق يوم الثلاثاء الماضي أمام بايرن ميونيخ الألماني في إياب الدور قبل النهائي لدوري أبطال أوروبا، وسيخضع لبرنامج علاج طبيعي.

وقد يغيب مهاجم أوروجواي عن مباراة الفريق يوم الأحد المقبل أمام أتلتيكو مدريد حامل اللقب إذا لم يتعاف في الوقت المناسب.

وكان مستوى سواريز منذ بداية العام الحالي قد ساعد برشلونة على الاقتراب من حصد الثلاثية هذا الموسم والتي تشمل الفوز بدوري أبطال أوروبا، إضافة للقبي الدوري والكأس في إسبانيا.

ويمكن لبرشلونة الذي يبتعد في صدارة الدوري الإسباني بفارق أربع نقاط عن ريال مدريد صاحب المركز الثاني قبل جولتين على نهاية الموسم، أن يضمن لقبه الخامس في الدوري خلال سبع سنوات بالفوز على بطل الدوري الموسم الماضي يوم الأحد المقبل.

وبلغ برشلونة نهائي دوري أبطال أوروبا الذي سيقام الشهر المقبل في برلين بفوزه 5-3 في مجموع مباراتيه أمام بايرن على الرغم من خسارته في مباراة الإياب بالدور قبل النهائي 3-2. وسيلتقي برشلونة مع أتلتيكو بيلباو في نهائي كأس الملك بنهاية هذا الشهر.
وسجل سواريز الذي انضم لبرشلونة قادمًا من ليفربول في يوليو الماضي 24 هدفًا في كافة المسابقات منذ انتهاء إيقافه بسبب «عضه» لمنافس في نهائيات كأس العالم العام الماضي، وذلك في نهاية اكتوبر الماضي، كما أرسل 16 تمريرة سجلت منها أهداف.

كلمات مفتاحية