«أنقذوا الأطفال» تنفي تبرع رونالدو بـ7 ملايين يورو

نفت منظمة «أنقذوا الأطفال» تبرع مهاجم ريال مدريد الإسباني، كريستيانو رونالدو بسبعة ملايين يورو لنيبال لمساعدة المتضررين من زلزالي نيبال.

ونشرت صحيفة «إي بي سي» الإسبانية على موقعها، الخميس، بيانًا صدر عن هذه المنظمة، التي يعمل كريستيانو سفيرًا لها منذ العام 2013 ، قالت فيه «المعلومات التي ترددت مؤخرًا عن تبرع كريستيانو رونالدو استجابة للنداء الطارئ الذي أطلقته منظمة أنقذوا الأطفال في نيبال، غير صحيحة»، وفقًا لـ«إفي».

ولكن المنظمة أبرزت في الوقت نفسه دور كريستيانو كسفير لها «السفير العالمي لـ"أنقذوا الأطفال"، كريستيانو رونالدو، وظف شهرته العالمية للتوعية بالمشكلات التي يواجهها الأطفال المحتاجون في العالم بأسره، من بينهم المتضررون جراء زلزال نيبال».

وأشادت المنظمة بدور كريستيانو هو وشخصيات عامة أخرى بعد الزلزال الثاني الذي ضرب نيبال أول أمس الثلاثاء وخلف مزيدًا من الدمار بعد ذلك الذي حدث في 25 أبريل الماضي.

وتوجهت «أنقذوا الأطفال» بالشكر إلى كريستيانو والشخصيات العامة الأخرى على جهودهم للتوعية بوضع الأطفال والأسر في نيبال.