وفاة لاعب بلجيكي جديد

لم تنجح محاولات علاج المدافع البلجيكي الشاب تيم نيكوت الذي توفي الاثنين لتعرضه لأزمة قلبية خلال مباراة ودية السبت الماضي، ليشكل ثاني حالة وفاة للاعب كرة قدم في بلجيكا خلال أسبوعين.

وفي حادث يحتمل أن يزيد من الدعوات لإجراء فحوص لقلوب اللاعبين الشباب، قال نادي بيرشوت فيلريك المنتمي لمدينة انتويرب: «نيكوت توفي في المستشفى عقب انهياره أثناء مشاركته في بطولة تسبق الموسم عقب صعود فريقه لدوري الدرجة الثالثة»، وفقًا لـ «وكالة الأنباء الإسبانية».

وفي الثلاثين من أبريل الماضي توفي المدافع جريجوري ميرتنز اللاعب السابق لمنتخب بلجيكا تحت 21 عامًا عقب ثلاثة أيام من توقف في وظائف القلب خلال مباراة مع فريق الاحتياطيين بنادي لوكيرن أمام جنك.

وقال بيرشوت في بيان عن وفاة نيكوت عقب وضع الأطباء له في غيبوبة صناعية: «كان من المبكر للغاية حدوث ذلك له، وكان صغيرًا للغاية، قاتل كالوحش، التفت أسرته حوله بحب وحصل على الدعم من زملائه في الفريق».