إنتر يغتال أحلام لاتسيو ويخدم روما في الدوري الإيطالي

نجح البرازيلي هرنانيس في قيادة إنتر ميلان لتحقيق فوز مثير، الأحد، على فريقه السابق لاتسيو بهدفين لواحد على ملعب الأوليمبيكو معقل الأخير، الذي لعب قمة الجولة 35 من الدوري الإيطالي بتسعة لاعبين.

تقدَّم أصحاب الأرض أولاً ومبكِّرًا بهدف أنطونيو كاندريفا في الدقيقة 8 بمتابعة دقيقة لعرضية البرازيلي فيليبي أندرسون، في حين استفاد نجوم الإنتر من طرد مدافع لاتسيو، البرازيلي ماوريسيو دوس سانتوس بداعي عرقلة الأرجنتيني رودريغو بالاسيو على حافة منطقة الجزاء في الدقيقة 24، وفقًا لـ«وكالة الأنباء الإسبانية».

واستفاد هرنانيس من المخالفة التي تسبب فيها مواطنه، ليسدد كرة ثابتة رائعة في شباك الحارس فيديريكو ماركيتي في الدقيقة 26.

واصل لاتسيو صموده، لكنه تلقى ضربة أقوى حين تعرَّض الحارس ماركيتي للطرد أيضًا إثر عرقلة الأرجنتيني الآخر ماورو إيكاردي، ليحل بدلاً عنه الحارس البديل، الألباني إيتريت بيريشا.

ونجح بريشيا في التصدي لركلة إيكاردي في الدقيقة 63 ليستكمل فريق العاصمة كفاحًا بتسعة لاعبين.

لكن هرنانيس أطلق رصاصة الرحمة في شباك فريقه السابق على عشب الأوليمبيكو بعد تسجيله الهدف الثاني من تسديدة أرضية متقنة بعد انفراده بالمرمى من تمريرة بالاسيو في الدقيقة 84.

وظلَّ المستفيد الأكبر من تلك النتيجة فريق روما الذي احتفظ بوصافة الكالتشو رغم خسارته أمام ميلان، واستقر لاتسيو في المركز الثالث بـ63 نقطة، خلف جاره اللدود روما بنقطة واحدة، أما الإنتر فصعد للمركز السابع بـ52 نقطة، محتلاً مركزًا متأخرًا.