شهود يبلغون النيابة الألمانية عن نجم دورتموند

كشفت النيابة العامة، في مدينة دورتموند الألمانية، تحقيقًا جديدًا ضد اللاعب الألماني الدولي ماركو رويس بتهمة القيادة دون رخصة، وهو الأمر الذي جعله في السابق يدفع غرامة مالية قدرها 540 ألف يورو، وأكدت النيابة العامة هذا الأمر بعد ما ردده بعض وسائل الإعلام في هذا الصدد أخيرًا.

وأوضحت النيابة أن رويس وافق على دفع الغرامة التي فرضت عليه في 25 نوفمبر 2014 نظرًا لقيامه بست رحلات بسيارته دون رخصة قيادة، وفقًا لـ«وكالة الأنباء الإسبانية».

وتعادل الغرامة ما يوازي 90 يومًا من الراتب، لذا في حالة رويس تصل إلى 540 ألف يورو.

ويتعين على النيابة العامة الآن التحقق مما إذا كان رويس قام برحلات أخرى على متن سيارته دون رخصة قيادة، في حين أن رويس وافق حينها على دفع الغرامة مقابل إغلاق القضية.

فبعد معرفة أمر الغرامة، قام عدد من الشهود بالاتصال بالنياية العامة وأكدوا مشاهدتهم لاعب فريق بروسيا دورتموند وهو يقود بسرعة في أيام مختلفة عن تلك التي تم عنها فرض الغرامة عليه.

ومن المعروف أن رويس (25 عامًا) انضم إلى دورتموند العام 2012 قادمًا من بروسيا مونشنجلادباخ مقابل 17 مليون يورو.