الظهور الأول لماراثون بوسطن بعد التفجير

تستعد مدينة بوسطن لاستقبال عشرات الآلاف من العداءين، بينهم بعض من الأفضل في العالم، ومئات الآلاف من المشاهدين، المنتظر تدفقهم في شوارع مدينة بوسطن الأميركية، الاثنين، للمشاركة في الدورة 119 من ماراثون بوسطن.

وستكون الإجراءات الأمنية على أشدها على مسار الماراثون الذي يبلغ طوله 42.16 كيلومتر بعد التفجير الذي استهدف ماراثون 2013، وأدى إلى مقتل ثلاثة أشخاص وإصابة 264، وفقًا لـ «رويترز».

ويبدأ السباق خلال توقف محاكمة جوهر تسارناييف الشيشاني البالغ من العمر 21 عامًا الذي أدين في وقت سابق في أبريل الجاري بتنفيذ التفجير.

وستنتقل محاكمته إلى مرحلة ثانية تبدأ الثلاثاء، ويطالب مدعون بالحكم بإعدامه لجرائمه، وحثت الشرطة المشاهدين على عدم حمل حقائب كبيرة أو مبردات، قائلة: «إن مثل هذه الأغراض سيتم تفتيشها، كما حظرت استخدام طائرات دون طيار».