«دربي الغضب» يبعد الإنتر وميلانو عن حسابات الدوري الأوروبي

فرض الأداء السلبي نتيجة التعادل على «دربي الغضب» بين الجارين اللدودين إنتر، وميلان على ملعب جوزيبي مياتزا، الأحد في قمة الجولة 31 من الدوري الإيطالي لكرة القدم.

وغابت الإثارة عن أغلب فترات الدربي، وكان النيراتزوري الأكثر خطورة على مرمى الروسونيري، وكاد يسجل في بعض الفرص لولا غياب الدقة وتألق الحارس الإسباني دييجو لوبيز، وفقاً لـ«إفي».

وبتلك النتيجة لا يزال قطبا ميلانو بعيدين عن المراكز المؤهلة للدوري الأوروبي، حيث يملك الميلان 43 نقطة بالمركز التاسع، مقابل 42 للإنتر في المركز العاشر.

المزيد من بوابة الوسط