إنذار ولكمة وعضة تهدد بتجريد الريال من لقبه الأوروبي

خرج فريق ريال مدريد، أمس الثلاثاء بتعادل مع غريمه في ديربي مدريد فريق أتلتيكو، في ذهاب دور الثمانية لدوري أبطال أوروبا، لكنه خسر لاعبًا ومهددًا بخسارة الآخر في مباراة الإياب، ما ينذر بإمكانية خسارة الفريق الملكي للقبه الأوروبي.

وسيفتقد فريق ريال مدريد، جهود الظهير الأيسر، مارسيلو في مباراة الإياب أمام أتلتيكو، على ملعب برنابيو، يوم الأربعاء المقبل، بعدما تلقّى بطاقة صفراء قرب نهاية مباراة الأمس، وحالة معاقبة مدافع الفريق داني كارباخال، ستكون ضربة كبيرة لآمال حامل اللقب «الريال» في الوصول إلى الدور قبل النهائي للبطولة.

وأكد قائد أتلتيكو مدريد، جابي أنه سينتظر رد فعل الاتحاد الأوروبي لكرة القدم لو تأكَّد أن كارباخال، عض ماريو مانزوكيتش مهاجم أتلتيكو خلال ذهاب دور الثمانية لدوري أبطال أوروبا لكرة القدم أمس الثلاثاء، وفقًا لـ«رويترز».

ويمكن للاتحاد الأوروبي أنْ يفرض عقوبة في كافة الأحوال على كارباخال بعدما وجه لكمة لمانزوكيتش خلال الشوط الثاني من المباراة العنيفة التي انتهت بالتعادل بدون أهداف، لكن اللاعب نفى أنْ يكون حاول عض ذراع المهاجم الكرواتي.

وأظهرت صور منتشرة على وسائل التواصل الاجتماعي وجود تلامس بين فم كارباخال وذراع مانزوكيتش بسبب صراع على الكرة، رغم أنه كان من المستحيل تأكيد وجود عضة بشكل قاطع.

وقال كارباخال للصحفيين: "بعد المباراة تابعت اتهامي بمحاولة عض أحد المنافسين وأريد التوضيح أني لم أعضه ولم أحاول أن أعضه".

وتحدّث جابي إلى الإذاعة الإسبانية في وقت لاحق وقال: «يجب أن يتدخل الاتحاد الأوروبي إذا ثبت بالدليل عض كارباخال لمنافسه، فلا يمكنني الحكم على الواقعة، لكن لو درس الاتحاد الأوروبي هذه الصور وشاهد شيئًا ما فإن عليه التدخل. هذه وقائع غير مرغوب في وجودها ولو كانت الصور واضحة فإنَّ لجنة الانضباط يجب أن تتدخل».

المزيد من بوابة الوسط