يونايتد ينتفض ضد «عار الخامسة» ويسحق سيتي في قمة مانشستر

مانشستر يونايتد يرفض لأن يلحق به «عار الخامسة» فينتفض ويحول تأخره بهدف مبكر إلى فوز كبير بنتيجة 4-2 على جاره مانشستر سيتي حامل اللقب، في مباراة قمة بالدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم، الأحد.

ووجد يونايتد نفسه متأخرًا بهدف سجله الأرجنتيني سيرغيو أغويرو بعد مرور ثماني دقائق، وهو ما جعل الفريق مهددًا بالخسارة للمرة الخامسة على التوالي أمام غريمه سيتي، وفقًا لـ«رويترز»، لكن أشلي يانغ تعادل سريعًا ليونايتد في الدقيقة 14 ثم صنع الهدف الثاني بعدما أرسل كرة عرضية وضعها مروان فيلايني بضربة رأس في المرمى بالدقيقة 27 لينتهي الشوط الأول بتقدم يونايتد 2-1.

وتلقى خوان ماتا تمريرة وين روني وانفرد بمرمى الحارس جو هارت، وسجل الهدف الثالث في الدقيقة 67 قبل أن يحرز زميله المدافع كريس سمولينغ الهدف الرابع بضربة رأس بعد ست دقائق مستفيدًا من ركلة حرة.
وقبل دقيقة واحدة من نهاية الوقت الأصلي قلص أغويرو الفارق وسجّل الهدف الثاني لسيتي بتسديدة من مدى قريب.

وعزز يونايتد موقعه في المركز الثالث بعدما رفع رصيده إلى 65 نقطة من 32 مباراة متأخرًا بنقطة واحدة عن أرسنال صاحب المركز الثاني الذي فاز 1-صفر على بيرنلي، أمس السبت، بينما ينفرد تشيلسي بالقمة برصيده 73 نقطة ولديه مباراة مؤجلة.

وفاز تشيلسي 1-صفر على كوينز بارك رينجرز في وقت سابق اليوم مستفيدًا من هدف سيسك فابريغاس قرب النهاية، وانتهت تقريبًا آمال سيتي في الحفاظ على لقب الدوري بعدما تجمد رصيده عند 61 نقطة في المركز الرابع ومتقدمًا بخمس نقاط فقط على ساوثامبتون صاحب المركز الخامس، وهذه الخسارة الرابعة على التوالي لسيتي خارج أرضه بالدوري هذا الموسم بعد تعثره أيضًا أمام ليفربول وبيرنلي وكريستال بالاس.