المغرب: تمنّينا عدم مواجهة ليبيا وقرعة أفريقيا رحيمة بالعرب

اعترف نائب رئيس الاتحاد المغربي لكرة القدم، نور الدين بوشحاتة، بأنَّ القرعة الخاصة بالوصول إلى كأس أمم أفريقيا 2017 كانت رحيمة بالعرب.

وقال بوشحاتة للمراسلين في مقر حفل سحب قرعة التصفيات «القرعة جاءت رحيمة بالعرب، فقط كنت أتمنى عدم مواجهة ليبيا في التصفيات، لذلك أنا حزين، كنا نتمنّى تأهل كل الفرق العربية»، وفقاً لـ«رويترز».

فيما يلي المجموعات التي تضم منتخبات عربية:
المجموعة الأولى: تونس – توجو – ليبريا – جيبوتي.
المجموعة الثالثة: مالي – غينيا الاستوائية – بنين – جنوب السودان.
المجموعة السادسة: الرأس الأخضر – المغرب – ليبيا – تساو تومي.
المجموعة السابعة: مصر – نيجريا – تنزانيا – تشاد.
المجموعة التاسعة: كوت ديفوار – السودان – سيراليون – الجابون.
المجموعة العاشرة: الجزائر – إثيوبيا – ليسوتو – سيشل.

الخلاف انتهى
وعن الخلاف الذي كان قائمًا بين المغرب والاتحاد الأفريقي لكرة القدم، تحدث بوشحاتة قائلاً «انتهى الأمر، لا يوجد خلاف مع الكاف، الاختلاف كان بسيطًا، وانتهى الأمر دون مشكلة. العلاقات مع الاتحاد الأفريقي لكرة القدم جيدة».

وكانت المغرب قد قرّرت ترك استضافة أمم أفريقيا 2015، وذلك خوفًا من فيروس الإيبولا الذي كان مستشريًا في عددٍ من دول القارة، وعاقب الكاف الاتحاد المغربي لكرة القدم، قبل أن يتم إلغاء العقاب.
ويتأهّل أصحاب الصدارة في المجموعات إلى كأس الأمم، ومعهم أفضل فريقين من أصحاب المركز الثاني في التصفيات، فقط لن يتأهّل إلا فريق واحد فيما يخص المجموعة التي يشارك فيها منتخب الجابون مستضيف البطولة.

المزيد من بوابة الوسط