الاتحاد يطيح بالثلاثي الأفريقي المتمرد ويبقي على لوشانتير

فى خطوة مفاجئة قرر رئيس مجلس إدارة نادى الاتحاد، عمر المغيربي، استمرار المدير الفني الفرنسي، بيار لوشانتير، في مهامه كمدير فني للفريق الأول لكرة القدم حتى انتهاء عقده في نوفمبر المقبل، رغم خروج الفريق أمام أسيك ميموزا الإيفواري ضمن إياب دور الـ 32 بالكونفيدرالية.

وكشف مصدر قريب من إدارة النادي لـ «بوابة الوسط» أن الفريق والمدير الفني سيخلد للراحة على أن يعود إلى نشاطه خلال منتصف مايو المقبل لتقديم برنامجه التدريبي والإشراف على المواهب الشابة بالنادي وإعدادها وصقلها للاستفادة من خبراته.

وينتظر أن يتضمن البرنامج التدريبي تجمعات ومعسكرات وخوض مباريات ودية والمشاركة فى بعض الدورات الودية الدولية لسد الفراغ وتعويض توقف وغياب النشاط المحلى، والحفاظ على استمرار جاهزية اللاعبين والرفع من درجة مستواهم الفني والبدني.

وكشف المصدر أيضًا عن استغناء الإدارة رسميًا عن خدمات الثلاثي المحترف الغاني يحيى محمد ومواطنه سولي والنيجيري أنتوني الذين تمردوا على الفريق في اللحظات الأخيرة، ورفضوا المشاركة في مباراة أسيك الأمر الذي أربك حسابات الجهاز الفني، وأدى لخروج الفريق من سباق الكونفيدرالية.