الصحافة الإيفوارية تحفز «اسيك» قبل مواجهة «الاتحاد الليبي»

أولت الصحافة الرياضية الإيفوارية اهتمامًا كبيرًا بمباراة فريق «اسيك ميموزا» و«الاتحاد الليبي» المقرر إقامتها مساء غد السبت، في الملعب الأوليمبي بالمنزه في تونس، ضمن إياب الدور 32 للكونفدرالية.

وقالت جريدة «الصن» إحدى كبريات الصحف العاجية في تقرير لها، إن ممثل الكرة الإيفوارية سيواجه الاتحاد الليبي في تونس، وهي أرض محايدة، ما يعد فرصة مواتية لكى يقطع «اسيك» هذه الخطوة بنجاح وهو يحمل شعار الانتقام لنتيجة مباراة الذهاب - في أبيدجان - التي انتهت بنتيجة غير مرضية «لاسيك».

وأضافت الجريدة: «على الرغم من صعوبة المهمة والطموح إلا أنه ليس مستحيلاً أمام «ميموزا» صاحب التجارب السابقة والناجحة في اقتلاع بطاقة التأهل من خارج الديار.

ولإنجاز هذه المهمة قرر المدير الفني للفريق «الن قواميني» الاعتماد على لاعبي خط الوسط مارك سيكير، ودافيلا، وجورج اريك، وكذلك المهاجم المالي غويندو ساليو، الذي غاب عن مباراة الذهاب في أبيدجان.

وأدلى قائد الفريق مارك سيكيري بتصريح قصير قبل صعوده الطائرة، قال فيه: «هذه المباراة نهائية بالنسبة لنا».

المزيد من بوابة الوسط