إلغاء قرار استبعاد المغرب من كأس الأمم الأفريقية

أصدرت محكمة التحكيم الرياضية، الخميس، قرارًا نهائيًا بإلغاء العقوبات التي كان فرضها الاتحاد الأفريقي لكرة القدم ضد المغرب، وفي مقدمتها استبعاده من كأس الأمم الأفريقية لكرة القدم 2017 و2019 عقب سحب تنظيم النهائيات القارية منه ونقلها إلى غينيا الاستوائية.

وقالت محكمة التحكيم الرياضية، في بيان، إن العقوبات التي وقعها الاتحاد الأفريقي لكرة القدم على المغرب تم تنحيتها جانبًا، باستثناء الغرامة التي خفضتها المحكمة إلى 50 ألف دولار من مليون دولار.

وفي نوفمبر الماضي قرر الاتحاد الأفريقي تجريد المغرب من حق استضافة كأس الأمم بعد طلبه تأجيل البطولة بسبب مخاوف تتعلق بانتشار فيروس الإيبولا القاتل، واستبعدت المغرب أيضًا من المشاركة في النهائيات التي أقيمت في غينيا الاستوائية في يناير الماضي، وقالت محكمة التحكيم الرياضية إن القرار «نهائي».

وقالت المحكمة الرياضية إن التعويض الذي طلبه الاتحاد الأفريقي لكرة القدم عن الأضرار التي تسبب فيها عدم إقامة البطولة في المغرب للاتحاد القاري وشركائه والبالغ 8.05 مليون يورو (9.12 مليون دولار) سيتم دراسته عن طريق لجنة تحكيم أخرى.