مجلس الشيوخ الأميركي يطالب بسحب تنظيم المونديال من روسيا

طالب عدد من أعضاء مجلس الشيوخ الأميركي من الاتحاد الدولي لكرة القدم «الفيفا» النظر في نقل نهائيات كأس العالم 2018 من روسيا، بسبب دورها في أزمة أوكرانيا واحتلالها شبه جزيرة القرم.

وفي خطاب وجه للفيفا، يحمل تاريخ أمس الثلاثاء، وتم الكشف عنه، الأربعاء، قال 13 عضوًا ديمقراطيًا وجمهوريًا، إنّهم يناشدون بقوة الاتحاد الدولي على نقل البطولة من روسيا.

وكتب الأعضاء في رسالتهم لرئيس الفيفا سيب بلاتر «السماح لروسيا باستضافة كأس العالم يُعزز على نحو غير ملائم مكانة نظام الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، في وقت يجب أنْ يُدان فيه، وكذلك يوفر له مساعدة اقتصادية في الوقت الذي تفرض فيه أغلبية دول المجتمع الدولي عقوبات اقتصادية على نظامه، ومن أبرز الموقِّعين على الخطاب روبرت منينديز العضو الديمقراطي في لجنة العلاقات الخارجية بمجلس الشيوخ، ورون جونسون العضو
الجمهوري ورئيس اللجنة الأوروبية وهي إحدى اللجان المنبثقة عن لجنة العلاقات الخارجية.

ووقع العضو الجمهوري جون ماكين رئيس لجنة القوات المسلحة على الخطاب، كما فعل ريتشارد ديربن الرجل الثاني في ترتيب الديمقراطيين
بمجلس الشيوخ، وتم إرسال نسخة من الخطاب إلى الاتحاد الأميركي لكرة القدم.

المزيد من بوابة الوسط