الأولمبية الليبية تؤهِّل 40 إدارياً لمحاربة البيروقراطية


أكد رئيس اللجنة الأولمبية الليبية، جمال الزروق، أنَّ اللجنة بصدد إقامة دورة شاملة في فنون الإدارة الرياضية، بهدف تأهيل الرياضيين بأحدث السبل العلمية.

وقال الزروق، خلال اجتماعه مع عدد من الخبراء الرياضيين: «حان الوقت لأن نرسي قواعد العمل الإداري على أصول مهنية بعيدًا عن البيروقراطية، لنتمكّن من مسايرة التغيير الدائم والسريع.»

وأضاف المسؤول الأول عن الإدارة الرياضية الليبية «ناقشت عددًا من الخبراء الرياضيين إقامة دورة في الإدارة الرياضية، (المستوى الثاني) والتي ستنطلق في 11 أبريل المقبل، لمدة أسبوعين، وسيحاضر فيها أساتذة من كلية التربية البدنية، وعدد من الخبراء في المجال الرياضي، ومن المتوقَّع أن يصل عدد المشاركين فيها إلى 40 إدارياً».

وتحصّلت «بوابة الوسط» على برنامج الدورة، والذي سيحتوي على أكثر من 30 محاضرة، أهمها «العلاقة بين المنظومة الرياضية الدولية والمحلية ومدخل في الإدارة الرياضية وعناصرها والميثاق الأولمبي، والمنظومة الرياضية الليبية والنظام الأساسي الموحّد للاتحادات الرياضية والنظام الأساسي الموحّد للأندية والعمل الإداري في الاتحادات الرياضية وإعداد التقارير الإدارية والفنية واللجنة الأولمبية الليبية والعلاقة بين الاتحادات الرياضية والأندية والقانون رقم 3 لسنة 1968 ومهام ومسؤوليات رئيس الاتحاد، والأمين العام وأمين صندوق الاتحاد وإدارة اجتماعات مجالس الإدارات للاتحادات ودور إداري النادي لدى الاتحادات الرياضية ونماذج الدورة المستندية المالية وإعداد الميزانيات السنوية للاتحادات وإعداد التقارير المالية ومهام ومسؤوليات رئيس مجلس ادارة النادي ورئيس الجمعية العمومية وإدارة اجتماعات الجمعيات العمومية للأندية وإعداد محاضر الاجتماعات ولائحة انتخاب الاتحادات الرياضية وإدارة المرافق الرياضية وتنظيم العمل الإداري بالأندية وبرنامج التضامن الأولمبي والأرشفة والمحفوظات وتقييم الدورة من قبل المشاركين».

المزيد من بوابة الوسط