نيمار يشعل الجدل العالمي من جديد بين «إم إن إس» و«بي بي سي»

أشعل لاعب برشلونة، نيمار، الجدل العالمي من جديد حول الأفضلية الهجومية بين فريقه برشلونة، ومنافسه التقليدي ريال مدريد، حين قال: إن الخط الأمامي لفريقه الذي يضم أيضًا ليونيل ميسي ولويس سواريز، يتفوّق على ثلاثي هجوم ريال مدريد.

وبالنظر إلى مستواهم الرائع الحالي فإنَّ ثلاثي برشلونة المقبل من أميركا الجنوبية والمعروف اختصارًا في إسبانيا «إم إن إس» في إشارة إلى ميسي ونيمار وسواريز، يتفوّق على الكتيبة الهجومية الأوروبية لريال مدريد والمؤلفة من كريستيانو رونالدو وكريم بنزيمة وجاريث بيل، والمعروفة اختصارًا «بي بي سي».

ريال الأرقام
وتألّق ثلاثي ريال مدريد في نهاية 2014 حينما حقّق الفريق رقمًا قياسيًا إسبانيًا بالفوز في 22 مباراة متتالية، لكن مستواهم شهد تراجعًا منذ بداية العام الجديد ليخطف ميسي ونيمار وسواريز الأضواء،

وسيكون أمام هذا السداسي الذي تبلغ قيمتهم مجتمعة 450 مليون يورو (476.5 مليون دولار) فرصة لإثبات أحقيتهم بهذا الاهتمام العالمي الكبير في مباراة قمة الدوري الإسباني على ملعب برشلونة في 22 مارس الجاري.
ووفقًا لـ«رويترز» قال نيمار: «الفريق القطالوني يملك أفضلية، وسنسعى للنيل من دفاعات المنافسين وكل يوم يمر يزيد من التفاهم بيننا، فالفريق يملك مجموعة رائعة بوجود ليونيل اللاعب الأفضل في العالم وسواريز الهداف الكبير، فاللعب إلى جوارهما شرف كبير بالنسبة لي».

التفكير في الثلاثية
وأضاف نيمار «أعتقد أننا نملك فريقًا يجعلنا نفكر في تحقيق الثلاثية، فنحن في حالة رائعة ونلعب بشكل أفضل طوال الوقت، والقمة ستكون مباراة نهائية على الرغم من أنَّ الموسم لا يزال طويلاً وتنتظرنا مباريات كثيرة».

وبينما اقترب برشلونة من أفضل مستوياته في الوقت المناسب، فإنَّ ريال مدريد يُعاني في الأسابيع الأخيرة، وكانت خسارته 4-3 على أرضه أمام شالكه الألماني في دوري ابطال أوروبا أمس الثلاثاء، المباراة الثالثة على التوالي دون أي انتصار، وأمام برشلونة فرصة لتوسيع الفارق في الصدارة مع ريال مدريد في الدوري إلى أربع نقاط حينما يحل ضيفًا على إيبار يوم السبت قبل مباراة ريال مدريد مع ضيفه ليفانتي يوم الأحد.

وتأهل ريال مدريد إلى دور الثمانية في أرفع مسابقة للأندية في أوروبا بفوزه 5-4 في مجموع المباراتين لكن برشلونة هو المرشّح الأبرز للفوز بلقب الدوري الإسباني كما لا يزال يملك فرصة لتكرار ثلاثية تاريخية حقّقها في 2009 بالفوز بالدوري والكأس في إسبانيا ودوري الأبطال.

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط