أكاديمية ساوثامبتون للناشئين الأكثر ربحًا بين كبار أوروبا

ذكر مركز الدراسات الرياضية، ومقره سويسرا، أنَّ أكاديمية الناشئين للنادي المنتمي للدوري الإنجليزي، ساوثامبتون جنت 90.2 مليون يورو (97.94 دولار) من بيع لاعبين نشؤوا في الأكاديمية، بينهم آدم لالانا، ولوك شو، وكالوم تشيمبرز منذ يوليو 2012.

وكانت دراسة نُشرت اليوم الإثنين أكَّدت أنَّ أكاديمية ساوثامبتون هي الأكثر ربحًا بين الأكاديميات التابعة لفرق مسابقات الدوري الخمس الكبرى في أوروبا.

وبعده جاء في القائمة فريق ليل المنتمي لدوري الدرجة الأولى الفرنسي وجمع 76 مليونًا، ثم ريال سوسيداد الذي يلعب في الدرجة الأولى بإسبانيا بأرباح قدرها 62.2 مليون، فمنافسه المحلي إشبيلية، برصيد 51.5 مليون. وفي المركز الخامس جاء بروسيا دورتموند الألماني بأرباح قدرها 43.5 مليون يورو.

واحتل ريال مدريد المركز السادس بأرباح قدرها 43 مليون يورو، ثم جاء برشلونة سابعًا وجنى 38.3 مليون، في حين جاء بايرن ميونيخ في المركز الثاني عشر بأرباح 31.1 مليون يورو. وكان جنوة الأكثر ربحًا
من بيع الناشئين بين جميع فرق الدرجة الأولى بإيطاليا حيث حقق ربحًا قدره 24.5 مليون يورو ليحتل المركز الخامس عشر في القائمة.

وحسب الدراسة، فإنَّ الأموال التي حصل عليها ساوثامبتون تُعادل نحو 40 بالمئة من جملة الإيرادات الحالية لأندية الدوري الإنجليزي الممتاز من بيع الناشئين.

وقالت الدراسة «ساوثامبتون نموذج فريد لتحويل أكاديمية لتدريب الناشئين إلى ميزة تنافسية أساسيّة على المستويين الرياضي والاقتصادي».

المزيد من بوابة الوسط