إسبانيا تبدأ تجريم الاحتفالات العدائية بعد التهديف

قررت رابطة الليغا، اليوم الأربعاء، أنها سترفع للجنة المنافسات، أي احتفالات قد تخلق توترًا، خلال مباريات الدوري الإسباني.

جاء هذا القرار على خلفية احتفال جيرارد بيكيه، مدافع برشلونة، بهدفه في مرمى إسبانيول (1-1)، بالجولة الماضية من الليغا، عندما أشار بالصمت لجماهير الخصم، وفقًا لـ«كووورة».

وقالت الرابطة، في بيان: «الليغا تدافع عن قيم الرياضة، والاحترام والتعاون والعمل الجماعي، والتعايش والنضال من أجل المساواة، والصداقة، وأمور أخرى».

وتابعت: «سنقوم برفع أي تصرفات، تتعارض مع الكرامة والاحترام الرياضي، وعلى وجه الخصوص استعداء الجمهور، إلى لجنة المنافسات».

وأضافت: «الاحتفالات العدائية، التي لا يتم كتابتها في تقارير الحكام، ويمكن أن تخلق توترًا في النظام الرياضي، ستُرفع للجنة المنافسات، ولن نتردد في ذلك، لإخلاء مسؤوليتنا، وقد تكون هناك قرارات تأديبية».

ووفقًا لصحيفة «موندو ديبورتيفو» الكتالونية، فإن الاتحاد الإسباني لم تصله أي شكوى، بشأن احتفال بيكيه، وبالتالي لن يتلقى اللاعب أي جزاء.

المزيد من بوابة الوسط