مفاجأة.. مطالبات بإبعاد الملاكمة عن أولمبياد طوكيو

أعرب رئيس اللجنة الأولمبية الدولية، الألماني توماسباخ، عن خشيته من فقدان رياضة الملاكمة لموقعها في أولمبياد طوكيو 2020.

وجاءت تحذيرات توماس باخ من إمكانية فقدان رياضة الملاكمة لموقعها في الأولمبياد المقبل باليابان في ظل حالة القلق التي تسود اللجنة الأولمبية الدولية تجاه إدارة الاتحاد الدولي للملاكمة للهواة أيبا»، وفقًا لـ«يورو سبورت».

حالة من الامتعاض الشديد تسيطر على اللجنة الأولمبية بشكل كبير بسبب ممارسات أيبا لسلطاتها في رفض مشاركة الملاكمة في دورة ألعاب الشباب 2018 بالعاصمة الأرجنتينية بوينس آيرس وأولمبياد طوكيو 2020.

باخ اتهم اتحاد الملاكمة بالفشل في الكشف والتوضيح عن إجراءات اتخاذ القرارات الداخلية وطريقة تعيين الرئيس الجديد للاتحاد، إضافة للمشاكل المالية والتحكيم ومكافحة المنشطات.

وتأتي شكوك الأولمبية تجاه اتحاد الملاكمة بعد تولي الأوزبكي، جافور رحيموف، رئاسة الاتحاد الدولي للعبة مؤقتا في ظل ارتباط اسمه بالتورط مع شبكات جريمة منظمة في آسيا الوسطى.

اللجنة الأولمبية اتخذت خطوات جادة تجاه ممارسات اتحاد الملاكمة، حيث جمدت جميع العقود الموقعة مع أيبا ما عدا بعض العقود المعينة، مطالبة الاتحاد بتقديم تقرير جديد حول الوضع الحالي للاتحاد في موعد أقصاه 30 إبريل المقبل.

جدير بالذكر أن مدير مكتب الأخلاق باللجنة الأولمبية الدولية فتح تحقيقا في الطريقة التي يدار بها الاتحاد الدولي للملاكمة للهواة.