عاجل: العمامي يخطف التعادل لليبيا ويصعق المغاربة بهدف الوقت القاتل

نجح عبدالرحمن العمامي في خطف هدف التعادل للمنتخب الليبي أمام المغرب في الدقيقة 87 من وقت المباراة المقامة حاليًّا بملعب محمد الخامس بالدار البيضاء ضمن نصف نهائي منافسات بطولة أفريقيا للمحليين، لينتهي الوقت الأصلي للمباراة بالتعادل 1 - 1 ويلجأ الفريقان للوقت الإضافي من شوطين.

بدأت المباراة بمحاولة المنتخب المغربي فرض كلمته الهجومية منذ الدقيقة الأولى من اللقاء، وشن هجمة عنترية تعامل معها الدفاع الليبي بقوة ويقظة، ما يعني أن المدرب عمر المريمي نجح في تجهيز الفريق نفسيًّا وتكتيكيًّا وقرأ السيناريو المفترض لانطلاقة اللقاء.

أسلوب اللعب الذي انتهجه المنتخب الوطني مستخدمًا طريقة «4 - 2 - 3 - 1» ساعد كثيرًا في إحداث الكثافة في وسط الملعب، ما حرم المغرب من التحكم في منطقة المناورات، فمال أداء لاعبيها إلى صناعة اللعب العشوائي بإرسال الكرات الطولية التي تعامل معها الدفاع الليبي بكل امتياز خلال هذا الشوط.

في الوقت الذي لاحت للمنتخب الليبي فرصة خطف هدف مبكر عن طريق كرة عرضية مباغتة من خلف دفاع المغرب، مرت الكرة بعرض المرمى من أمام عبلو، دون جدوى.

وفي المقابل لجأ المنتخب المغربي وبمساعدة حكم المباراة، إلى التحصل على ضربات حرة من على جانبي الملعب وإرسالها عرضية أمام مرمى نشنوش، ومن إحداها تعاطفت العارضة مع المنتخب الليبي وتصدت لرأسية بنشر في مانعة هدف مغربي.

 مرت الدقائق المتبقية من الشوط الأول بوتيرة واحدة عنوانها كفاح وضغط ليبي على حامل الكرة من المغرب، ومحاولات غير ناضجة للمنافس من أجل إيجاد ثغرة يصل منها إلى مرمى نشنوش، لكن تركيز المنتخب الوطني كان حاضرًا وخرج بالشوط إلى بر الأمان.

 

كلمات مفتاحية