الجعفري: هيئة الرياضة ضيقت الخناق علينا في أزمة كلمنتي

أكد رئيس الاتحاد الليبي لكرة القدم جمال الجعفري أنه سيواصل العمل في قضية مستحقات المدرب الإسباني السابق للمنتخب الوطني خافيير كلمنتي بعد أن انتقد مجدد هيئة الشباب والرياضة بحكومة الوفاق الوطني التي لم تكتف بالتخلي عنه بل وقفت عمدًا ضد اتحاد الكرة على حد قوله.

وقال الجعفري عبر تصريحات تلفزيونية، الأحد، من المغرب حيث يتواجد رفقة المنتخب الوطني الذي يدخل أولى مواجهات بطولة الأمم الأفريقية للاعبين المحليين (الشان) أمام غينيا الاستوائية، الأثنين «موضوع مستحقات المدرب كلمنتى وصلت إلى طريق مسدود وان اتحاد الكرة سيتولي تسوية القضية، بعد غياب التجاوب من هيئة الرياضة».

وأوضح الجعفري «المبلغ المطلوب لحل الأزمة 2 مليون يورو، وهو غير متوافر فى خزينة الاتحاد، وسنتصرف رغم كل العقبات ومخاطبتنا لكل الجهات».

وأكمل «المهلة الزمنية المتاحة بسيطة بعد أن أخطرنا الاتحاد الدولي (فيفا) بضرورة الحل قبل نهاية يناير الجاري، وهناك جهود كبيرة للاحتواء، لكن مع تخلي هيئة الرياضة عنا، وضيق الوقت بخصوص هذا الملف، يضعنا في حرج شديد».

وجدد الجعفري انتقاده الحاد لهيئة الشباب والرياضة بحكومة الوفاق الوطني مؤكدًا أنها تقف عن عمد ضد المصلحة العامة حيث خاض المنتخب 16 مباراة خارج البلاد ولم يتلقَّ دينارًا واحدًا من الهئية التى يفترض أن تدعمه بكل قوة ولا تقف ضده وتحكم بمزاجية.

المزيد من بوابة الوسط