تسريب خبر «مبادلة رونالدو بنيمار» «يشعل النار» في ريال مدريد

شنَّ رئيس ريال مدريد السابق، رامون كالديرون، هجومًا عنيفًا على الرئيس الحالي، فلورنتينو بيريز، بشأن ما سرِّب على لسانه حول الصفقة التبادلية بين كريستيانو رونالدو ونيمار.

وخرجت تقارير صحفية، اليوم، لتكشف نية رئيس النادي الملكي القيام بصفقة تبادلية مع نادي باريس سان جيرمان، بين كريستيانو رونالدو ونيمار، ما أشعل نار النقد بين منسوبي النادي، وفقًا لـ«سكاي نيوز عربية».

وعلّق كالديرون على هذه الأنباء، على حسابه في موقع تويتر، قائلاً: «أن تقوم بتسريب أنباء عن أنك مستعد لمبادلة نيمار بكريستيانو، من أجل إخماد الأزمة والتقليل من استياء الناس، هي حماقة لا يمكن لها سوى أن تضر بالفريق».

تعرض ريال مدريد، أمس، إلى خسارة مدوية على أرضية ميدان سانتياغو بيرنابيو، أمام ضيفه فياريال، بهدف دون رد، في الجولة 19 من الليغا الإسبانية.

وتابع كالديرون، الذي ترأس ريال مدريد بين العامين 2006 و2009، قائلاً: «ما زال هناك كثير من المباريات المهمة، وليس من الذكاء أن توجه أصابع الاتهام إلى الشخص الوحيد الذي يستطيع إخراجنا من هذه الوضعية»، في إشارة إلى النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو.

وأردف متحدثًا عن أخبار الانتقالات التي تروَّج في الصحف: «صفقة كيبا والتسريب الغبي لمبادلة نيمار برونالدو، أنت فقط تكسب غضب لاعبين في مركزين مهمين في الفريق، الحارس والهداف».

وأنهى كالديرون تغريداته، قائلاً: «يجب أن نتذكر دي ستيفانو من جديد، ريال مدريد هو الأكبر بتاريخه، لا يمكن أن يشتكي من الأخطاء التحكيمية، ولا من النتائج غير المستحقة، أو الحظ العاثر. إن أتينا بالأعذار لا يمكن تحديد الأخطاء، وعندها من المستحيل تصحيحها».

المزيد من بوابة الوسط