تاريخ «الفرسان» و«الخيول» قبل ودية الأربعاء والانطلاق للشان

يختتم المنتخب الوطني الليبي الأول لكرة القدم سلسلة مبارياته الودية الدولية بمعسكره الأخير والقصير في تونس بمواجهة منتخب بوركينافاسو الملقب بـ«الخيول» في تمام الساعة الثالثة والنصف عصر الأربعاء.

تأتي المباراة قبل خمسة أيام فقط من موعد مباراة الافتتاح الأولى أمام نظيره منتخب غينيا الاستوائية ضمن الجولة الأولى لبطولة أفريقيا للمحليين (الشان) بالمغرب.

وتعود المباريات الدولية بين منتخبي ليبيا وبوركينا فاسو بعد مضي ومرور قرابة ثلاثين عامًا عن آخر مواجهة كروية رسمية جمعت المنتخبين ضمن تصفيات كأس العالم، حين نجح المنتخب الليبي في إقصاء المنتخب البوركيني بعد الفوز في مباراة الذهاب الأولى بطرابلس بثلاثة أهداف أحرزها كل من عزالدين بيزان وعياد القاضي وفوزي العيساوي.

وخسر «فرسان المتوسط» إيابا في ملعب العاصمة البوركينية واغادوغو بهدفين دون مقابل، بينما تعود أول مباراة ودية دولية بين المنتخبين إلى العام 2004، حينها فاز المنتخب البوركيني بثلاثة أهداف لهدفين أحرزهما كل من وليد الهمالي ونادر كارة.

وتعد التجربة الودية الأخيرة التي سيخوضها منتخبنا أمام منتخب بوركينا فاسو هي الثالثة والثانية وديًا في تاريخ مواجهات المنتخبين.

ويتأهل المنتخب البوركيني إلى بطولة الشان للمرة الثانية في تاريخه، وسيلعب ضمن منافسات فرق المجموعة التي تضم أنغولا والكاميرون والكونغو.

المزيد من بوابة الوسط