أزمة تهدد «حلم» مؤيد اللافي في السعودية

في الوقت الذي أنهت فيه تقريبًا معظم الأندية السعودية تعاقداتها الشتوية خلال فترة «الميركاتو» الحالية، يعاني نادي الشباب من أزمة مالية، قد تعيقه عن إبرام صفقاته الجديدة المتفق عليها، وعلى رأسها مهاجم المنتخب الليبي ونادي الأهلي طرابلس مؤيد اللافي.

وقد ودّع مؤيد اللافي جماهير ناديه قبل عدة أيام، عبر فيديو قصير، معلنًا تنفيذ خطوته نحو الاحتراف الخارجي، خلال الأيام القليلة المقبلة، دون أن يكشف عن اسم ناديه الجديد، لكن جميع المصادر أكدت أنه نادي الشباب السعودي، حيث ينتهي عقده بشكل رسمي مع «الزعيم» بنهاية العام الماضي، دون أن يجدد التعاقد، في ظل إصراره ورغبته القوية لخوض تجربة جديدة خارج البلاد.

وسبق أن انفردت «بوابة الوسط» بالمعلومات الكاملة بشأن احتراف اللافي، منذ ديسمبر الماضي، حيث أكدت المصادر القريبة من اللاعب بأن مؤيد لديه عدة عروض مختلفة، أبرزها من ناديي اتحاد العاصمة ومولودية الجزائريين، بالإضافة إلى ناديي الباطن والشباب السعوديين، وعرض آخر سويسري عبر وكيل أعمال لم يكشف عن اسمه، لكن أخيرًا تم الإعلان عن اقترابه من نادي الشباب.

وأعلن مؤيد حسم موقفه وقراره النهائي عبر فيديو قصير موجه إلى جمهوره، ليؤكد حبه واحترامه لجمهور وإدارة الأهلي، وأنه لن يلعب في ليبيا حتى بعد العودة من الاحتراف إلا في صفوف الزعيم، لينهي حالة من الجدل، في ظل تعلق جمهور نادي الأهلي طرابلس به.

في الوقت نفسه أنهت إدارة نادي أهلي جدة رسميًا إجراءات التعاقد مع اللاعب الدولي المصري مؤمن زكريا على سبيل الإعارة لمدة ستة أشهر، كما تم الاتفاق على إعارة مواطنه محمد عبدالشافي إلى صفوف نادي الفتح.

ووقعت إدارة نادي التعاون مع المهاجم نايف هزازي والمصري عماد متعب، بينما يقترب نادي الهلال من التعاقد مع مهاجم فريق أندرلخت البلجيكي نيكولاي ستانسيو، بينما نجح الاتفاق في التعاقد مع حارس المرمى الأردني أحمد عبدالستار.