رونالدو: البرازيليون يتعرضون للإهانة في برشلونة

انتقد اللاعب البرازيلي السابق رونالدو طريقة تعامل نادي برشلونة مع اللاعبين البرازيليين، وفي تصريحات لمحطة تلفزيونية برازيلية تذكر رونالدو (41 عاماً) تاريخه مع الأندية، والذي شهد لعبه في صفوف برشلونة من 1996 / 1997، قبل أن ينتقل لإنتر ميلان ومنه إلى ريال مدريد، الذي اعترف في أكثر من مناسبة أنه النادي الذي كان الأقرب إلى قلبه، علماً بأنه لعب له من 2002 وحتى 2006.

وقارن رونالدو المعروف بـ«الظاهرة» رحيله عن برشلونة مع رحيل مواطنه نيمار الصيف الماضي إلى باريس سان جيرمان، كما نقلت وكالة الأنباء الإسبانية.

وقال رونالدو «أشعر بالمزيد من الامتنان لريال مدريد وكذلك ارتبط به بشكل أكبر، رغم أنني عشت أفضل عام لي ببرشلونة، لكن نهاية قصتي مع البرسا كانت سيئة للغاية، وتشبه تلك التي عاشها نيمار».