محترفو ليبيا كلمة السر

العقم التهديفي والأداء الهجومي المتواضع الذي ظهر عليه منتخب ليبيا الوطني الأول لكرة القدم جاء ليؤكد سلسلة النتائج السلبية المخيبة في بطولة كأس التحدي «سيكافا» بكينيا، فبعد ثلاث مباريات متتالية حقق خلالها التعادل السلبي أمام منتخبات تنزانيا وكينيا ورواندا وفي الختام حقق فوزًا معنويًا على منتخب زنجبار بهدف أحرزه اللاعب الصاعد زكريا الهريش وكشفت نتائج مباريات المنتخب الليبي الأربع التي خاضها بالعاصمة الكينية نيروبي عن نجاح دفاعي كان حصنًا وسدًا منيعًا حيث ظلت شباكه خالية من الأهداف وحافظ الفريق طوال المباريات الأربع على بقاء شباكه نظيفة بلا أهداف، في المقابل وصل العجز الهجومي مداه.

أربعة أهداف جاء أغلبها بأقدام المحترفين باستثناء هدف واحد في شباك غينيا كوناكري من توقيع المدافع المعتصم صبو

لذا وأمام تلك الظاهرة لمنتخب «فرسان المتوسط» خلال بطولة سيكافا بكينيا تجعلنا نقلب أوراق المرحلة الماضية ونقدم كشف حساب لشريط الأهداف التي أحرزها لاعبو الفريق الوطني خلال مشوار مشاركته على الواجهات الثلاث الكان والمونديال والشان حيث نجد أن أهداف المنتخب خلال تصفيات المونديال والتي بلغت أربعة أهداف جاء أغلبها بأقدام المحترفين باستثناء هدف واحد في شباك غينيا كوناكري من توقيع المدافع المعتصم صبو، بينما جاءت بقية الأهداف الثلاثة بأقدام الثلاثي المحترف أكرم الزوي وحمدو الهوني والمعتصم المصراتي.

أما أهداف المنتخب في تصفيات الكان وهي خماسية الفوز الكبير في مباراة السيشل فقد تقاسمها كل من أنيس سلتو الذي فقده الفريق الوطني وناديه الأهلي طرابلس المعار إليه من النجم الساحلي التونسي حيث ترك فراغًا كبيرًا وهدف من ركلة جزاء للمحترف أحمد بن علي وهدف للمحترف حمدو المصري وهدف واحد لكل من محمد زعبية ومؤيد اللافي أما مباراتا تصفيات التأهل لبطولة أفريقيا للاعبين المحليين أمام الجزائر فقد كان نجمها الأول مؤيد اللافي الذي أحرز هدف الفوز الثاني في شباك الجزائر في لقاء الذهاب الأول بالجزائر وعاد ليسجل هدف التعادل في لقاء العودة الثاني بتونس، وعلى واجهات التصفيات الأفريقية الثلاث المونديال والكان والشان خاض المنتخب الوطني تسع مباريات أحرز خلالها اثني عشر هدفًا منها خمسة أهداف في مباراة واحدة أمام السيشل واستقبل في شباكه ثلاثة عشر هدفًا.

الثلاثية بأقدام المحترف أكرم الزوي وحمدو الهوني والمعتصم المصراتي واللافي نجم لقاء الجزائر

ضم المدير الفني لمنتخب ليبيا عمر المريمي قائمة في سيكافا لتشمل 20 لاعبًا وهم: فتحي الطلحي وأحمد عزاقة وعلي شنينة وطارق الجمل وأحمد التربي وسعد جبارة والمعتصم صبو وعلي معتوق وصهيب بن سليمان وفيصل البدري ومهند عيسى وعامر التاورغي ومحمد الطبال وخالد مجدي ومفتاح طقطق وصالح الطاهر وزكريا الهريش وامحمد مفتاح والطاهر البرعصي ومحمد العياط وجاءت البطولة الودية في مجملها كفرصة لعدد من اللاعبين الشبان في توفير الاحتكاك واكتساب الخبرة في الملاعب الأفريقية كما كانت فرصة أيضًا للمدرب الوطني عمر المريمي لاكتشاف الأخطاء وترميم الصفوف قبل موقعة الشان.

المزيد من بوابة الوسط